حصريا.. CNN تتحدث لعناصر داعش من وراء القضبان

حصريا.. CNN تتحدث لعناصر داعش من وراء القضبان

فقط على CNN
آخر تحديث يوم الاثنين, 30 مارس/آذار 2015; 12:46 (GMT +0400).
2:48

مثل زعيم تنظيم داعش، أبو بكر البغدادي، بدأ طريق سليم سليمان إلى داعش من سجن بوكا قبل سنوات، بعد اعتقال القوات الأمريكية له. والآن هو في سجن عراقي ووافق على إجراء مقابلة حصرية مع CNN ولكنه لم ينظر إلى الأعلى رافضا التحدث مباشرة إلى امرأة.

عمل سليمان لصالح هذا الرجل.. أبو عبدالرحمن البيلاوي، وهو أحد كبار القادة العسكريين للبغدادي، وعميل رئيسي له في الموصل.

أراد البيلاوي بيتا وعروسا وشخصا يتستر عليه في حال بحثت عنه قوات الأمن.

ويقول سليمان إنه كان يجول به بسيارته في الموصل وكان يرتدي حزاما ناسفا طوال الوقت ويحمل مسدسا. ولم يكن يسمح له برؤية من كان يجتمع بهم.

وعلم سليمان وقتها بأن عملية ما، كانت على وشك الحدوث. ويضيف إن البيلاوي لم يعطه أي تفاصيل ولكنه طلب منه عدم الرحيل في حال حدوث عملية.

وقبل أيام قليلة من هجوم داعش على الموصل، قُتل البيلاوي من قبل قوات الشرطة الاتحادية في منزله. واعتقل سليمان.

عثرت الشرطة على الحزام الناسف الذي كان البيلاوي يرتديه طوال الوقت. فقد كان يحاول الوصول إليه عندما أطلقوا النار عليه.

اعتقل سليمان.. ويقول لنا ضباط الشرطة الاتحادية إنه لو أخذت وحدات عراقية أخرى معلوماتهم الاستخبارية على محمل الجد، ولما استولى تنظيم داعش على ثاني أكبر مدينة في العراق بهذه السهولة.

ويوجد أيضا في حجز الشرطة الاتحادية، عمار علي الخليل، أحد عناصر تنظيم القاعدة خلال الاحتلال الأمريكي، والذي انضم لاحقا إلى داعش.

ويقول إنه كان لديه دوران في تنظيم داعش، الأول أنه كان المورد الرئيسي لبغداد لمواد متفجرة وأحزمة ناسفة. فقد جهز وأرسل 19 انتحاريا.

والثاني هو إنشاء مصنع للقنابل في قلب العاصمة.

جلبتنا الشرطة الاتحادية إلى هنا.. كان هذا متجرا لبيع الإطارات، أو هذا ما يبدو عليه للمارين، ولكن عثرت السطات على منشأة كاملة لصنع أسلحة معدلة وقنابل.

هذه الصور تظهر بعض ما عثروا عليه، أكثر من 12 سترة ناسفة للعمليات الانتحارية و250 قنبلة.

إنه جزء ضئيل للغاية مما يملكه داعش، جزء بسيط من شبكة أوسع وأكثر تعقيدا تحاول الاستخبارات كشفها وتدميرها.