داعش يحاول تفريق الكويت.. والسنة والشيعة “نسيج متماسك” بالبلاد

داعش يحاول تفريق الكويت والسنة والشيعة نسيج متماسك

الشرق الأوسط
آخر تحديث الأحد, 28 يونيو/حزيران 2015; 03:59 (GMT +0400).
1:40

مهاجم انتحاري يرمق بعينيه من سيكونون ضحاياه قريبا، مستهدفا مسجدا بارزا للشيعة في قلب الكويت. قتل 27 شخصا في الهجوم وأصيب أكثر من 200 من بينهم أطفال.

تبنى تنظيم داعش الهجوم وقال إن المهاجم هو أبو سليمان الموحد

في حين مشطت الشرطة المسجد بحثا عن أدلة

وقالت الشرطة إنها اعتقلت بعض الأشخاص بما فيهم سائق السيارة التي كانت تقل مهاجم المسجد

تم تكثيف الأمن في الشوارع بعد الحادثة

ويأتي هذا الهجوم تزامنا مع نشر داعش لتهديد خلال شهر رمضان .. دعا فيه المسلمين إلى المبادرة والمسارعة إلى الجهاد في كل مكان، لجعل شهر رمضان شهر نكبة على الكفار، بحسب ما قال أحد المتحدثين باسم داعش، أبومحمد العدناني.

ويهدف التفجير إلى الإيقاع بين السنة والشيعة في الكويت، لكن ذلك لم يحدث

فالمشيعون من كلا الطائفتين اجتمعوا لدفن الضحايا

في حين سارع أمير الكويت الشيخ صباح الأحمد إلى الموقع بعد ذلك، مصرا على أن هذا الهجوم لن يقسم البلاد، قائلاً إن الانفجار يهدف إلى تمزيق نسيج المجتمع الكويتي المتماسك من خلال إثارة الانقسامات الطائفية والصراعات، لكن ذلك لن يحدث لأن الكويتيين يقدرون وحدتهم وتضامنهم المجتمعي.

هذا ليس أول هجوم من قبل داعش على المساجد الشيعية في الخليج،، إذ أن التنظيم استهدف الشهر الماضي مسجدين في السعودية ... مما أسفر عن مقتل أكثر من 20 شخصا.