كرديات في الجبهة الأمامية.. معركة وجود وكرامة في مواجهة "داعش"

كرديات في الجبهة الأمامية.. معركة وجود وكرامة في مواجهة "داعش"

الشرق الأوسط
آخر تحديث السبت, 04 يوليو/تموز 2015; 09:11 (GMT +0400).
2:07

كرديات في الجبهة الأمامية.. معركة وجود وكرامة في مواجهة "داعش" .

هنا.. الجنس اللطيف في مواجهة الجنس العنيف، شابات من الأكراد على الجبهة الأمامية في مواجهة تنظيم الدولة الإسلامية "داعش"،

هذه المجموعة من المقاتلات أطلقن على أنفسهن اسم "قوات حماية المرأة"، وهن يتدربن على الرماية ويتخذن مواقع متقدمة على الجبهة في مواجهة تنظيم لا يقيم للمرأة وزنا، حيث قام بخطف مئات النساء، وبيعهن كسبايا، أو إكراههن على الزواج من مقاتلي التنظيم.

هؤلاء الشابات أبين أن يكون مصيرهن كمصير مئة امرأة سورية قالت وزارة حقوق الإنسان العراقية إن التنظيم خطفهن وقام ببيعهن في سوق النخاسة في مدينة الفلوجة بمحافظة الأنباء العراقية.

المقاتلات يعتقدن أنهن لا يختلفن عن الرجال في ميدان القتال.

تقول قائد المجموعة:
"الرجل عندما يقاتل يقاتل بقوته أما المراة فهي تقاتل بالفكر و بالتخطيط لان المرأة تدرك متى ياتي وقت استعمال السلاح و المرأة بطبيعتها تكره الحروب و العنف و لكننا مجبرين على ذلك لحماية أنفسنا"

بالإضافة إلى التدريب القاسي، والقتال، تقوم هؤلاء الفتيات . بحراسة مقارهن، كما انهن يقمن حواجز تفتيش  لمراقبة المارة.