شاهد.. هذه الصورة قد تكون مفتاح لغز اختفاء طفلة سورية فقدت منذ 18 شهراً

هذه الصورة قد تكون مفتاح لغز اختفاء طفلة سورية

الشرق الأوسط
نُشر يوم الجمعة, 27 مايو/أيار 2016; 01:11 (GMT +0400). آخر تحديث الأحد, 11 سبتمبر/ايلول 2016; 10:57 (GMT +0400).
0:10

التقطت هذه الصورة من قبل الشرطة في ميناء سيراكوز الإيطالي، بعد انتشال مئات المهاجرين غير الشرعيين من البحر قرب الساحل الليبي.

شاهد.. هذه الصورة قد تكون مفتاح لغز اختفاء طفلة سورية فقدت منذ 18 شهراً

قد تكون هذه الصورة الدليل الوحيد على أن الطفلة ميرا الجوابرة ربما لا تزال على قيد الحياة.

وتبقى خالتها، نور الجوابرة، تتشبث بأمل العثور عليها بعد 18 شهرا من اختفائها.

عربي..

التقطت هذه الصورة من قبل الشرطة في ميناء سيراكوز الإيطالي، بعد انتشال مئات المهاجرين غير الشرعيين من البحر قرب الساحل الليبي.

حيث غرق العشرات منهم عندما انقلب قاربهم المكتظ ليلاً، ومن بينهم كانت أسرة ميرا بأكملها، حيث يعتقد أنها الناجية الوحيدة من بين أفراد العائلة.

عربي..

في حين يقول محمد المسالمة أحد أقارب العائلة، إنهم حاولوا الحصول على معلومات عن ميرا عن طريق الصليب الأحمر والقنوات الدبلوماسية الإيطالية، لكن بعد 18 شهرا، لم يحصلوا على شيء.

محمد المسالمة، ابن عم الطفلة المفقودة) " لقد بكيت عندما ادركت لأول مرة انها لا تزال على قيد الحياة، وأنها هناك، لا أعرف ما إذا كانت تعرف اسمها".

وبينما تطرقت وسائل الإعلام في إيطاليا الى قضية ميرا، تقول الشرطة الإيطالية إن زوجان من الناجين من ذلك الحادث، يدعيان أن ميرا ابنتهما.

كيارا كازانيغا) "في بعض الأحيان في ألمانيا أو السويد أو في النرويج يكون لديهم أسر ولديهم أقارب وعندما يصلون هناك ينضموا الى أسرهم".

(جاك جوليان، الراوي) "تقول الشرطة الايطالية ان تبني المهاجرين للأطفال اليتامى أمر شائع، بدلا من تسليمهم إلى نظام كفالة في بلد جديد وغريب، ومع وصول مئات المهاجرين أسبوعياً، وغالبا دون تحديد، تقول الشرطة الايطالية إن الأولوية هي الحفاظ على تماسك الأسر.

وفي الوقت نفسه، عمة ميرا فرحت كثيراً بعد سماعها هذا الخبر، مع أمل متجدد بامكانية العثور على ميرا، واحضارها الى كندا للعيش مع عائلتها "