شاهد.. طفلة سورية تعرض صداقتها على ترامب مقابل مساعدته أطفال حلب

طفلة سورية تعرض صداقتها على ترامب

الشرق الأوسط
آخر تحديث السبت, 28 يناير/كانون الثاني 2017; 11:46 (GMT +0400).
1:28

بانا ووالدتها اتخذتا من تويتر منصة لتوثيق تجربتهما المريرة خلال حصار حلب

ناشدت الطفلة السورية بانا العابد في رسالة وجهتها الى الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب التحرك لإغاثة أطفال سورية، وتعيش الطفلة التي اشتهرت بتوثيق يوميات الحرب ببلادها في تركيا بعدما غادرت مع عائلتها مدينة حلب في ديسمبر/ كانون الأول الماضي.
" عزيزي دونالد ترامب، اسمي بانا العابد، عمري سبع سنوات، أنا طفلة سورية من حلب"
بانا ووالدتها اتخذتا من تويتر منصة لتوثيق تجربتهما المريرة خلال حصار حلب
بعد الفرار من المدينة في ديسمبر/ كانون الأول من العام الماضي تقيم الآن بانا وعائلتها في تركيا
بمساعدة والدتها كتبت بانا هذه الرسالة إلى دونالد ترامب
" أنا واحدة من أطفال سوريا الذين يعانون".
بعض أصدقائي ماتوا، أشعر بالحزن لأجلهم
إنهم يعانون بسبب الأشخاص البالغين، أعلم أنك ستكون رئيس أمريكا
"إذا وعدتني بأنك ستقوم بفعل شيء ما لأطفال سوريا فأنا مستعدة لأكون صديقتك الجديدة."