مصر تتصدر دول العالم بنسبة الانتشار.. ما هي حقائق مرض الالتهاب الكبدي الفيروسي؟

مصر تتصدر دول العالم بنسبة الانتشار.. ما هي حقائق مرض الالتهاب الكبدي الفيروسي؟

صحة وحياة
آخر تحديث الأربعاء, 17 يونيو/حزيران 2015; 04:08 (GMT +0400).
مصر تتصدر دول العالم بنسبة الانتشار.. ما هي حقائق مرض الالتهاب الكبدي الفيروسي؟

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) -- يضاهي فيروس التهاب الكبد الوبائي "سي" مرض الإيدز انتشاراً، ففي الولايات المتحدة يبلغ عدد المصابين بهذا المرض أكثر من ضعفي عدد مرضى الإيدز. 

وسجلت مصر أعلى معدل لانتشار الالتهاب الكبدي الوبائي في العالم، ويتوقع أن يصل هذا الوباء إلى ذروته في وقت قريب. ووفقاً لدراسة أجريت عام 2010، فإن ما يقدر بأكثر من نصف مليون شخص يصابون بالفيروس للمرة الأولى كل عام. بينما أشارت تقديرات وزارة الصحة والسكان المصرية إلى أن عدد حالات الإصابة بالفيروس سنوياً تبلغ 100 ألف شخص. وأوضحت دراسات أن نسبة الإصابة بفيروس التهاب الكبد الوبائي "سي" في مصر هي الأعلى في العالم، حيث أنها تعادل عشرة أضعاف مثيلاتها في أوروبا وأمريكا.

أما أبرز الحقائق المرتبطة بمرض التهاب الكبد "سي" فتتمثل بالتالي:

  •  20 بالمائة من المصابين بالتهاب الكبد الفيروسي "سي" يصابون بأعراض تشبه أعراض مرض الأنفلونزا، أما الـ 80 بالمائة من الأشخاص الآخرين المصابين بالمرض فلا يشعرون بأي أعراض، ولكن عدوى المرض تبقى قائمة. لذا، من المهم الخضوع لفحوصات بشكل متكرر للتأكد من خلو الجسم من الالتهاب، خصوصا إذا كان المريض يتلقى أدوية من خلال الإبر، التي تساعد في نقل عدوى المرض.
  • لا يتطور التهاب الكبد "سي" الحاد إلى حالة مرضية مزمنة بين 15و25 بالمائة من حالات الإصابة، وذلك بسبب جين بشري باسم IL-28B لدى الأشخاص الذين يصابون بالمرض بشكل حاد ما يؤدي إلى شفاء المريض بلا الإحساس بالإصابة بالمرض بالدرجة الأولى.
  • يتطور التهاب الكبد "سي" الحاد لدى 85 بالمائة من الحالات ليصبح مزمناً. لكن قد يصاب الشخص بالالتهاب المزمن لـ 15 عاماً على الأقل وقد ينشر العدوى بين الأشخاص المحيطين به دون أن يشعر بأية أعراض. لكن يبدأ المريض بالشعور بأعراض الالتهاب إذا أصيب بمرض في الكبد. وتتضمن أعراض أمراض الكبد التعب، والغثيان، والتقيؤ، وفقدان الشهية، واليرقان.
  • التهاب الكبد الفيروسي "سي" هو السبب الرئيسي لعمليات زراعة الكبد، لأن الالتهاب المزمن يؤدي إلى تلف الكبد، ودون العلاج اللازم، تصبح إصابة الكبد دائمة، وقد يصل بعض الأشخاص إلى مرحلة خطيرة من الفشل في الكبد، لا يمكن علاجها إلا بزراعة كبد جديد. وفي الولايات المتحدة، فإن أشهر سبب من وراء الفشل الكلوي هو التهاب الكبد الفيروسي سي، وقد يتوجب على المرضى الالتزام بتعاطي أدوية الالتهاب بعد زراعة كبد جديد.
  • يمكن أن يُصاب الأشخاص بعدوى التهاب الكبد سي أكثر من مرة حتى بعد الشفاء منه، ورغم أن الجسم ينتج أجساماً مضادة للفيروس المسببة لهذا المرض، إلا أنها لا تحمي الجسم من الإصابة به مرة ثانية.
  • يمكن الوقاية من مرض التهاب الكبد الفيروسي "سي." ورغم أن اللقاحات غير متوفرة للحماية من هذا المرض، إلا أن بعض الخطوات تحد من الإصابة به مثل تجنب الاتصال مع شخص مصاب به، أو المشاركة باستخدام شفرات الحلاقة، والامتناع عن إعادة استخدام الإبر التي تستخدم في حقن الأدوية.

تغطية ذات صلة

ترحب شبكة CNN بالنقاش الحيوي والمفيد، وكي لا نضطر في موقع CNN بالعربية إلى مراجعة التعليقات قبل نشرها. ننصحك بمراجعة إرشادات الاستخدام للتعرف إليها جيداً. وللعلم فان جميع مشاركاتك يمكن استخدامها، مع اسمك وصورتك، استنادا إلى سياسة الخصوصية بما يتوافق مع شروط استخدام الموقع.

الآراء الواردة أدناه لا تعبر عن رأي موقع CNN بالعربية، بل تعكس وجهات نظر أصحابها فقط.

{"author":"","branding_ad":"vital signs","friendly_name":"مصر تتصدر دول العالم بنسبة الانتشار.. ما هي حقائق مرض الالتهاب الكبدي الفيروسي؟","full_gallery":"FALSE","publish_date":"2015/06/17","rs_flag":"prod","section":["health",""],"template_type":"adbp:content",}