بالفيديو.. تعرف على الشركة الأم الجديدة لـ"غوغل"

بالفيديو.. تعرف على الشركة الأم الجديدة لـ"غوغل"

تكنولوجيا
آخر تحديث الأربعاء, 12 اغسطس/آب 2015; 05:40 (GMT +0400).
2:03

غوغل هو محرك البحث الذي نستخدمه جميعنا، وتقدر قيمة الشركة بنصف تريليون دولار، كما تمتلك موقع "يوتيوب" ونظام تشغيل "أندرويد". وهي على وشك أن تكون شيئاً أكبر يدعى ألفابت" (Alphabet).

أنشأت غوغل شركة ألفابت، وهي شركة أم لغوغل ولشركات ومشاريع جانبية أخرى.

إحدى الشركات التابعة لألفابت هي كاليكو، وهي شركة تستثمر في تقنية تمديد أعمار البشر. ويمكن اعتبارها ينبوع غوغل للشباب.

هناك أيضاً غوغل إكس، وهي شركة يعلم الجميع عنها لأنها متعلقة بمشروع غوغل الذي يدعى لقطة القمر، والذي يعمل على أشياء مثل عدسات لاصقة تقيس مستويات الغلوكوز والدموع، وكذلك السيارات من دون سائق، والطائرات دون طيار، وبالطبع نظارات غوغل غلاس.

كما تمتلك غوغل شركة فايبر التي تقدم خدمات الإنترنت السريع جداً والتلفاز، والموجودة في مدن كبيرة بتكساس وأوستن وأتلانتا، وهي قادمة لمدن أخرى كذلك.

شركة نيست هي رهان غوغل على ما يسمى إنترنت الأشياء، والتي اشترتها غوغل بـ3.2 مليون دولار، وهي المشهورة بـالثرموستات الذكي.

آخر أجزاء ألفابت هما فينتشرس وكابيتال، وهما ذراعا غوغل للاستثمار بشركات في مراحلها المبكرة، وكلاهما تبحثان عن أهم التقنيات الجديدة. الشركتان غير مختلفتين عن بعضهما كثيراً، فتعد فينتشرس أقدم وأكبر حجماً، بينما تأسست كابيتال حديثاً.

إذاً، من الذي يدير غوغل؟ إنه سندار بيتشاي، وقد انضم للشركة عام 2004 ويعتبر النجم والخبير الأول. وكان مسؤولاً عن متصفح كروم، وبعدها جعلته غوغل مسؤولاً عن "أندرويد". وبالإضافة إلى كونه المدير التنفيذي لغوغل الآن، ترجع كل من يوتيوب ومابس وجميع تطبيقات غوغل إليه.

أما مؤسسا غوغل لاري بيج وسيرجي برين، فإنهما سيقومان بإدارة ألفابت. بحيث يكون بيج مديراً تنفيذياً، وبرين رئيساً. ويتحكم كلاهما بجزء كبير من أسهم التصويت، فلذلك بإمكانهما فعل ما يريدانه.