ماذا كانت الأمنية الأخيرة لجندي أمريكي متقاعد قبل وفاته؟

ماذا كانت الأمنية الأخيرة لجندي متقاعد قبل وفاته؟

فروسية
نُشر يوم السبت, 28 مايو/أيار 2016; 02:29 (GMT +0400). آخر تحديث الأحد, 11 سبتمبر/ايلول 2016; 02:35 (GMT +0400).
1:07

تغيرت حياة الجندي روبيرتو غونزاليز خلال خدمته مع الجيش الأمريكي في فيتنام، ليتعرض لطلقات نارية أصابته بالشلل، لكن عشقه للخيول انتصر على إصاباته وحتى اللحظات الأخيرة من حياته.

أتلانتا، الولايات المتحدة الأمريكية (CNN)-- في 21 مايو/أيار عام 1970، تغيرت حياة الجندي روبيرتو غونزاليز خلال خدمته مع الجيش الأمريكي في فيتنام، ليتعرض لطلقات نارية أصابته بالشلل، لكن عشقه للخيول انتصر على إصاباته وحتى اللحظات الأخيرة من حياته.
الزوجة: أصيب بجروحه في الحادي والعشرين من مايو عام ألف وتسعمائة وسبعين بقي في فيتنام لعدة أشهر حتى تعرّض لطلقات نارية
مذيعة : جندي سابق بحرب فيتنام أصيب بالشلل، ومع اقتراب أجله شعر بالاشتياق لصديقيه العزيزين
الزوجة:: لطالما عشق هذين الحصانين، كنا ندرب أحصنة السباق منذ أربعين عاماَ... كان زوجي الشخص الوحيد في ولاية تكساس من ذوي الاحتياجات الخاصة مع رخصة لتدريب الخيول.. لكن خلال مكوثه في المستشفى تعرض لجرح في ظهره لذا احضرناه هنا لمداواة الجرح وتبين وجود مشاكل في الكبد ثم تعرض لفشل كلوي
مذيعة : وخوفاً من وقوع الأسوأ.. أراد روبيرتو رؤية صديقيه "Sugar" و"Ringo" لآخر مرة، وتم تحقيق أمنيته بالتزامن مع ذكرى الجروح التي غيّرت مجرى حياته 
الزوجة:: عندما رأى الحصانين فتح عينيه واقتربا كما لو كانا يقبّلانه
مذيعة : العائلة ترغب بأن يعلم المرضى الآخرون بإمكانية تحقيق أمانيهم الأخيرة