ستايل

بدأ قبل 40 عاماً.. عمل هذا الرجل لن ينتهي حتى عام 2040

بدأ قبل 40 عاماً.. عمل هذا الرجل لن ينتهي حتى عام 2040

ستايل
نُشر يوم الأربعاء, 13 يوليو/تموز 2016; 11:25 (GMT +0400). آخر تحديث الأحد, 11 سبتمبر/ايلول 2016; 08:03 (GMT +0400).
3:04

"إنه حياتي، لقد أصبح هويتي، وعلي إذاً أن أهتم به".

فيليب كوبولا، فنان: "بدأت الفكرة مع والدي. أخبرني أن هناك صوراً على الجدران في محطات المترو في المباني القديمة، في نيويورك القديمةوبعد عشرين عاماً، بعد اجتيازي كل المراحل من المدرسة إلى الجامعة وغيرها، فكرت أنه سيكون ممتعاً أن أذهب لأرى ما الذي كان يتحدث عنه والدي".

شاهد الفيديو الأصلي هنا

"كان سيكون مقالاً قصيراً، حول الرسومات في المحطات مع بعض الصور والقصص، ولكن الأمر تطور معيما خططت للقيام به هو توثيق مظهر محطات المترو في مدينة نيويورك. وبدأت أرسم الموزاييك والتصاميم الموجودة على الجدران التي تزين المحطاتوخصصت كل وقتي للقيام بذلك. حتى خلال الأمسيات، ونهايات الأسبوع والعطل. إنه مشروع من النوع الذي يستهلكني".

شاهد أيضاً: عمل فني يُبنى في أقصى صحارى العالم... والسبب؟

"أنجزت حتى الآن أربعة أجزاء، الأول، الثاني الثالث والرابع. وأطمح إلى متابعة كافة الخطوط إلى ان أنهي كل الـ 496 أو 469 محطة التي أنوي توثيقهالماذا أقوم بذلك؟ حسناً، هدفي من إنجاز هذه الدراسة، هو القيام بشيء يوثق ما لديناأريد أن أوثق متى أُنجز ذلك ومن الذي أنجزه".

شاهد أيضاً: لمن تعود ملكية الرسم على الجدران بالشارع؟

"بدأت العمل الفعلي في بداية العام 1978، وكنت أظن أنني سأنتهي من هذا المشروع عام 2030. ربما علي أن أعيد تقدير الوقت اللازم إلى حوالي العام 2040. سأكون عندها في التسعينات من عمري، آمل أن اكون ما زلت أرى".

"ما يجعل هذا العمل ممتعاً هو مردوده. أنا ملتزم به إنه غايتي، إنه حياتي، لقد أصبح هويتي، وعلي إذاً أن أهتم به".