ستايل

تعرّف إلى مصممة فستان ريانا الأكثر إثارة للجدل

تعرف إلى مصممة فستان ريانا الأكثر إثارة للجدل

ستايل
آخر تحديث الخميس, 26 يناير/كانون الثاني 2017; 02:41 (GMT +0400).
2:32

سطّرت الخيّاطة الراقية الصينية غو بي تاريخ الأزياء عندما صممت فستان المغنية ريانا. واستغرقت صناعة الفستان 14600 ساعة عمل.

وعملت غو بعزم على تطوير ذاتها، لتصبح واحدة من المصممات الصينيات الأكثر تقديراً.

غو بي (مصممة أزياء):

أعتقد بأن كل عمل يُصمم بالخياطة الراقية، يتمتع بروحه الخاصة، وقدرة بالتأثير على المجتمع. منذ أن كنت صغيرة، رغبت بصنع أجمل فستان. ورغم أنني أصمم الأزياء منذ ثلاثين سنة، إلا أنني أعتقد بأن أجمل فستان لم يُصنع بعد.

سألتني عن ثلاثة أشياء تمثلني بأفضل طريقة...

كبرت وأنا أنظر إلى هذه الصورة القديمة. هذه السيدة بالأبيض هي جدتي. أنا وُلدت خلال الثورة الثقافية في الصين، لذا افتقرت الملابس التي ارتديتها خلال طفولتي إلى الألوان أو الأزهار. لكنني أذكر أنه في الليل وقبل الخلود إلى النوم كانت تحكي لي جدتي حكاية. قصتي المفضلة كانت عندما تخبرني كيف كانت تصنع الملابس خلال مرحلة شبابها، وكانت تحدثني عن الحرير والأزهار التي زينتها، وكيف استخدمت خيوطاً لتطريز الأزهار. أعتقد أن أهتمامي بالأزياء بدأ منذ تلك الفترة.

هذا الزوج من الأحذية يمثل بداياتي كمصممة أزياء راقية، في العام 2004 كجزء من تشكيلة "Reincarnation." حينها، لم يكن هذا النوع من الملابس موجوداً في الصين. لذا، مثلت هذه الأحذية نوعاً من الاكتشاف الجديد.

أما آخر غرض فهو خيط رفيع جداً مصنوع من الذهب الحقيقي. كان يبلغ من العمر مائة عام، ووجدته في متجر للأشياء العتيقة في العاصمة الفرنسية باريس. عندما أنظر إلى هذا المتجر، أرى أشياء مثل الدانتيل وخيوط الذهب، ما يجعلني أعود بمخيلتي إلى تلك الحقبة الرائعة في عالم الخياطة الراقية. لذا، تلهمني هذه الخيوط الذهبية، وأعتقد أن الحرفية الفنية غير موجودة اليوم.

أريد استخدام هذه الخيوط في أعمالي لأبرز روعتها مرة ثانية. آمل أن يبقى إرث الأزياء الراقية إلى الأبد، حتى يقدره المزيدٌ من الناس.