مشعوذ يعالج النساء من الأرواح الشريرة.. عبر اغتصاب الكبيرات والصغيرات

مشعوذ يعالج النساء من الأرواح الشريرة.. عبر اغتصابهن

العالم
آخر تحديث يوم الاثنين, 06 يوليو/تموز 2015; 12:45 (GMT +0400).
1:48

مشعوذ يعالج النساء من الأرواح الشريرة.. عبر اغتصاب الكبيرات والصغيرات.

بداخل هذا الكوخ القديم، نفذ بروجونيت سينور، والذي يصف نفسه بأنه كاهن يعالج الناس، طقوسه التي يستخدم فيها الشموع و الجرعات الغريبة، لتطبيب زبائنه، إلا أنه طبقاً لشرطة مدينة سن رايز في ولاية فلوريدا الأمريكية، كان يستخدم الخوف ليفعل أعمال شنيعة بفتيات صغيرات.

لم يستطع سينور أن يعلق على الأمر، لكن تقارير الشرطة أوضحت أنه في عام 2009، أمر سينور، بداخل كوخه، فتاة تبلغ من العمر 12 سنة بخلع بنطالها، ثم أجلسها على كرسي وربط ذراعيها و لم يسمح لها بالتحرك، ثم أرغمها على ممارسة الجنس معه. 

حدث هذا عندما ذهبت إليه أم بصحبة ابنتها، لتحصل على استشارة روحانية منه في كوخه بمدينة سن رايز، كان يدعوه الجميع في ذلك الوقت “مستر بي”، لكن عندما غادرت الوالدة الكوخ أخبرتها ابنتها ما أرغمها سينور على فعله، حينها تكلمت الأم مع “مستر بي”، لكنه أخبرها أن ابنتها مسكونة بأرواح شريرة، وحذرها من أنه بحال أخبرت الأم أي أحد عن الأمر ستلعن و تموت. 

علم والد الطفلة عن الأمر في شهر سبتمبر/أيلول العام الماضي، وذلك بعد مرور حوالي ست سنوات على مرور الحادثة. 

قمنا بالتحدث مع جيران العائلة، كما كان البعض يراقبوننا من داخل منازلهم. 

إلا أنه بعد بضع ساعات خرج أحدهم من المنزل محاولاً الهجوم على الصحفية، ثم قام برش الماء عليها و على المصور. 

أبلغت لاحقاً عدة نساء عن سينور قائلات أنه أرغمهن على ممارسة الجنس معه وهو يزعم معالجتهن من الأرواح.