"الموت لإسرائيل".. شعارات هتف بها الإيرانيون في "يوم القدس العالمي"

الموت لإسرائيل" شعارات هتف بها الإيرانيون بيوم القدس

العالم
آخر تحديث السبت, 11 يوليو/تموز 2015; 05:54 (GMT +0400).
2:16

الآلاف من المتشددين الإيرانيين هتفوا قائلين الموت لإسرائيل في تظاهرة بطهران.. إذ من المفترض أن يكون يوم القدس يوم إظهار دعم الإيرانيين للفلسطينيين، لكنه يتحول غالبا إلى تقريع لإسرائيل والولايات المتحدة.

مع كون المحادثات النووية في مرحلة حاسمة فإن بعض المتظاهرين قدموا آراء أكثر إيجابية هذا العام.

إذ قال أحدهم "نحن نرحب بالعلاقات الدولية، لكن يجب ان تكون عادلة ومتوازنة، وكأنها شراكة تجارية جيدة. نرغب في تطبيع العلاقات مع الولايات المتحدة، ولكننا لسنا يائسين، وأضاف آخر قائلا، نريد علاقات مع الولايات المتحدة لكنها يجب أن تكون حقيقية. فالتجارب علمتنا أن أمريكا لا تلتزم بجانبها من الصفقة، نحن مستعدون للموت من أجل مبادئنا ".

 مظاهرات يوم القدس غلب عليها المتشددون الإيرانيون، من قادة الحرس الثوري، إلى الرئيس السابق محمود أحمدي نجاد.

المحتجون صوروا دول المجتمع الدولي التي تتفاوض مع إيران، المعروفة باسم دول خمسة زائد واحد، على أنها خدم لإسرائيل.. حتى مع رغبة الأكثرية من الإيرانيين بإبرام اتفاق نووي مع الغرب .

القائد الأعلى الإيراني علي خامنئي يقول إنه يشكك في المحادثات، لكنه أمر كل الإيرانيين بدعم وفد البلاد في فيينا. 

 وتقول هذه السيدة إن على الاتفاق أن يحترم خطوط قادتهم الحمراء، مضيفة أنهم يأملون بأن تكون الاتفاقية لصالح شعبها والعالم الإسلامي.. بينما قالت أخرى إن المحادثات يجب أن تستمر طالما هناك ضرورة لذلك، مضيفة أنه يمكن للعقوبات أن تبقى للأبد لكنهم لن يوافقوا على صفقة بالقوة.

 لكن المتشددين الإيرانيين يسيرون على خط رفيع الآن، محافظين على سخطهم العلني ضد إسرائيل وأمريكا، في حين تحاول حكومتهم إبرام اتفاقية قد تغير مجريات العلاقة بين البلاد والغرب.