هل يجب على العالم القلق من انبعاث طالبان مجددا في أفغانستان؟

هل يجب القلق من انبعاث طالبان مجددا بأفغانستان؟

العالم
آخر تحديث الأحد, 04 أكتوبر/تشرين الأول 2015; 07:17 (GMT +0400).
1:38

الحقيقة فيما يتعلق بطالبان، عندما تنظر إلى داعش فإن الأولى تبدو متحضرة، لكن النظام الذي دعمته في أفغانستان كان متخلفا ووحشيا.

بالنسبة لبعض الأفغان، وبعد سنوات من الفساد، فإن طالبان وفرت شكلا سلسا- وفي أغلب الأحيان وحشيا- من العدالة.

دخلت الحركة حربا طويلة مع الأمريكيين، وأعتُقد أن الاستمرار الكبير للوجود الأمريكي هناك هو ما أدى إلى تدمير هيكل القيادة للمجموعة.

ومقتل الملا عمر كانت اللحظة في نظري التي بدأ الناس فيها بالتساؤل عن هذا التحرك ومستقبله.

ولكن لم تقوم داعش بالبحث عن موطئ قدم هناك في حين تم دحر طالبان بعد حرب طويلة؟

كان هناك مساحة قام فيها الأفغان المستاؤون بتحويل ولائهم إلى داعش.. وجزء من المشكلة التي تواجهها أفغانستان هي أنها كانت أطول حرب خاضها الأمريكيون، ومن الصعب أن تستمر بتقديم الدعم العسكري هناك، لذا فإن البلاد ستشهد نمو جديدا لطالبان.

التي تعتبر تهديدا لأنها لا توفر الاستقرار لأفغانستان ولن تساهم بتطور البلاد بالطريقة التي يرغب بها الغرب بعد المليارات التي صُرفت وآلاف الأرواح التي أُزهقت في محاولة الغرب لتنظيم أوضاع أفغانستان، لكن هل تخطط طالبان لهجمات ضد الغرب؟ لا يبدو ذلك صحيحا في الوقت الحالي.