الجزيرة العربية تضربها الأعاصير والعواصف وفلوريدا محرومة منها.. هل ينقلب مناخ العالم؟

هل ينقلب مناخ العالم؟

العالم
نُشر يوم الأربعاء, 04 نوفمبر/تشرين الثاني 2015; 03:44 (GMT +0400). آخر تحديث الأحد, 11 سبتمبر/ايلول 2016; 07:20 (GMT +0400).
1:05

إنها تضاريس اليمن التي تسبب الكثير من المشاكل بالفعل. لذا دعنا نلقي نظرة على ذلك بالتحديد، لأن المناخ الجاف هناك سيثير الكثير من المشاكل. وإليكم السبب..

هذه أرض عادية.. توجد المنطقة الخضراء التي تُنبت الأعشاب أو أي شيء آخر. عندما تمطر السماء، تمتلئ الأرض وتتشرب عبر الأعشاب، نحو ما يُسمى طاولة الأرض في الأسفل. الآن، عندما يكون لديك مناخ جاف كما هو في اليمن.. عندما يأتي الماء، تعمل الأرض كسطح عازل. فيبقى الماء على طبقة القشرة الأرضية، ولا يمكن امتصاصه نحو الأرض. ومن هنا تأتي المخاوف من الفيضانات في هذه العاصفة بالتحديد.

للمقارنة فقط، تعرضت الجزيرة العربية لثلاثة أعاصير رئيسية منذ عام 2005. أما ولاية فلوريدا الأمريكية، ومنذ الوقت نفسه، لم تتعرض لأي إعصار، وهي منطقة عادة ما تشهد الكثير من العواصف، وليس بالضرورة هنا. لكن المنطقة العربية بالفعل تشهد عواصف أكثر منذ عام 2005.