تتبع جواز سفر انتحاري بباريس يقود المحققين لجزيرة يونانية.. لكن الحقيقة غامضة

تتبع جواز سفر انتحاري بباريس يقود المحققين لجزيرة يونانية

العالم
آخر تحديث الأربعاء, 18 نوفمبر/تشرين الثاني 2015; 04:59 (GMT +0400).
1:26

هذا هو مخيم عبور في جزيرة يونانية صغيرة يبلغ عدد سكانها ثمانية آلاف نسمة. تتبع المحققين لجواز سفر وُجد إلى جانب أحد الانتحاريين في باريس قادهم إلى هنا.

وفقاً للسلطات اليونانية، فإن الشخص المعني انتقل عبر الجزيرة في الثالث من أكتوبر. وقال عمدة ليروس إنه حتى وقبل حدوث هجمات باريس كان يطلب دعماً إضافياً.

يصلون، ويذهبون لحراس العبور أولاً. يقولون أنهم من سوريا أو العراق أو أي دولة. لكن لا أحد يمكنه معرفة إن كانت تلك الحقيقة.

تُؤخذ بصماتهم؟

نعم.

لكن بعدها، هل هناك قاعدة بيانات؟ بأنكم تأخذون بصماتهم، لكن لا يمكنكم التحقق من ماضيهم، أليس كذلك؟

لا.

لا يمكنكم التحقق ورؤية ما إذا كان لهم سجل جنائي.

لا، لا يمكننا.

جميع من كنا نتحدث معهم على دراية كبيرة بالعنف الذي وقع في باريس. يقولون إنه تماماً نفس نوع العنف الذي فروا منه. العديد منهم خائف من دفع ثمن العنف مرة أخرى، والذي لم يكن لديهم أي تأثير عليه أو تحكم به. وهو عنف لا يدعمونه بالتأكيد. بل هو عنف يهربون منه أيضاً.