بالفيديو.. طفل في الثالثة من عمره.. بكى لوجود أشخاص مشردين وقرر المساعدة

طفل في الثالثة من عمره.. بكى لوجود أشخاص مشردين

العالم
آخر تحديث السبت, 21 نوفمبر/تشرين الثاني 2015; 06:30 (GMT +0400).
1:52

الطفل باتريك يبكي ويتبرع من ماله الخاص لمجرد سماعه بأناس مشردين بلا مأوى.

ديستيني ماككلانغ، والدة باتريكهذه جميلة"

الطفل باتريك : ولكننا يجب أن نضعها هناك حالاً. لأن هذه الأشياء ليست لك"  

يبلغ باتريك فقط الثالثة من عمره

الطفل باتريك : "أنت لديك منزل."

ولكن قلبه قلب عملاق. يمكنك أن تجد الدليل تحت شجرة الميلاد في منزله

الطفل باتريك : "المزيد من الأشياء." 

جوارب، معاطف، أغطية، قبعات. ولكن باتريك يقول إن هذه الهدايا كلها ليست له

الطفل باتريك : "إنها لأشخاص آخرين، وهم لا يملكون بيوتاً ويشعرون بالبرد كثيراً."

تقول والدة باتريك إنه سمعها تتكلم مع أحدهم عن المشردين

ديستيني ماككلانغ، والدة باتريك "فسألني، هل قلت أن هناك أشخاصاً لا يملكون منازل، وقلت له نعم، أحياناً بعض الأشخاص لا يملكون منازل، فبدأ يطرح أسئلة، مثل أين ينامون خلال الليل،

الطفل باتريك :"3سنوات." 

تقول ماكلان إن باتريك حين سمع أن بعض الناس الذين لا يملكون منازل ينامون في الخارج بدأ يبكي

الطفل باتريك : "لا أريدهم أن يناموا على قطعة من الكرتون"

ديستيني ماككلانغ، والدة باتريك: "لقد آلمه كثيراً أن يعرف بوجود ناس مشردين

إلا أن هذه الدموع سرعان ما جفت حين عرف باتريك أن بإمكانه مساعدة هؤلاء المشردين. صنع مع والدته لافتات، ووضعا صناديق في المدينة، طالبين من الناس أن يتبرعوا لقضيتهم. حتى أنه أنفق من ماله الخاص.

الطفل باتريك : "لقد قمنا بتجارة أنا وجوناثان، أعطيته قطاري وأعطاني المال

20 دولاراً مقابل قطاره المحبوب، أنفقها بكاملها على أولئك الذين هم بحاجة أكبر إليها

ديستيني ماككلانغ، والدة باتريك: "أريدك أن تضع هذه الجوارب فوق كومتها الخاصة، حسناً؟

تقول والدة باتريك إنه بإمكاننا جميعاً تعلم الكثير من مشروع إبنها

ديستيني ماككلانغ، والدة باتريك: "أهم ما في الأمر أنك لست بحاجة للكثير لتحدث فرقاً ما

تقول إنه عليك فقط أن تبدأ من حيث يتحرك قلبك