خروج أول حاملة طائرات ذات طاقة نووية في العالم من الخدمة

أول حاملة طائرات ذات طاقة نووية "تتقاعد"

العالم
آخر تحديث الثلاثاء, 31 يناير/كانون الثاني 2017; 10:14 (GMT +0400).
1:11

صدر قرار خروج أول حاملة طائرات ذات طاقة نووية في العالم من الخدمة.

مشروع هذه السفينة الأمريكية بدأ خدمته البحرية قبل 55 عام. 

عُرفت باسم “Big E”، ولعبت دوراً خلال أزمة الصواريخ الكوبية. 

السيناتور جون ماكين، طيار عسكري سابق:

“كنت موجوداً عليها عندما تعرضنا لأزمة الصواريخ الكوبية، كنا أول سفينة هناك بسبب الطاقة النووية، وكانت لدينا أهداف وأسلحة وكنا مستعدين للانطلاق.” 

كما شاركت حاملة الطائرات هذه خلال حروب فييتنام والعراق وأفغانستان. 

عادت إلى ميناء فيرجينيا عام 2012 بعدما انتهت من توظيفها الخامس والعشرين. 

الأميرال تيد كارتر، ضابط بحرية سابق: 

“فعلت هذه السفينة ما لم يظن أي أحد أنها كانت ستستطيع فعله. أهميتها العملية التي استمرت على مدى خمسين عام، رغم وجود عشرة حاملات أجدد منها، تثبت أمراً رائعاً بالنسبة للطيران البحري ومجال حاملات الطائرات أيضاً، ألا وهو مدى أهميتهم في خدمة شعبنا.”