"لعنة" الصقيع تكبد المسافرين 3 مليارات دولار بأمريكا

اقتصاد
نشر
"لعنة" الصقيع تكبد المسافرين 3 مليارات دولار بأمريكا

نيويورك، الولايات المتحدة الأمريكية (CNN) -- اعتبر أمس الخميس، أسوأ الأيام على قطاع النقل الجوي بالولايات المتحدة، منذ هجمات 11 سبتمبر/أيلول عام 2001، جراء عاصفة ثلجية تجتاح الساحل الشرقي، تسببت بالغاء أكثر من 7100 رحلة جوية.

ويبلغ بذلك إجمالي الرحلات الملغاة، جراء سلسلة  عواصف ثلجية  اجتاحت أمريكا خلال هذا العام، 75 ألف رحلة جوية.

ويرى خبراء قطاع النقل الجوي إن حجم إلغاء الرحلات في 2014، هو الأسوأ على شركات الطيران منذ إغلاق المجال الجوي الأمريكي تماما، ولمدة أربعة أيام، في أعقاب الهجمات الإرهابية قبل نحو 13 عاما.

وتأثر قرابة 5.6 مليون مسافر بإلغاء الرحلات خلال هذا العام، بجانب 42.8 مليون مسافر آخر تضرروا بفعل تأخير جداول السفريات، طبقاً لـ"ماسفلايت" masFlight، المعنية بشؤون النقل الجوي.

وفاقت الخسائر التي تكبدها المسافرون، نظير تأخير أو إلغاء الرحلات الجوية، 3 مليارات دولارات في شكل نثريات ومصاريف فنادق ووجبات، بجانب الإنتاجية المهدورة، طبقاً للمصدر.

ومن جانبها، تكبدت شركات الطيران الأمريكية خسائر زادت عن 200 مليون دولار، خلال هذا العام، وقالت هيلاني بيكر، الخبيرة الاقتصادية من شركة "كوين أند كو": الربع الأول من العام عادة ما لا تكون عوائده جيدة لشركات الطيران، وهذا سيجعل الأمر أكثر صعوبة."

نشر