الروس ينفقون مليارات الدولارات في صفقات بأوروبا

اقتصاد
نشر
الروس ينفقون مليارات الدولارات في صفقات بأوروبا

لندن، إنجلترا  (CNN) -- انفق مستثمرون روس مليارات الدولارات في صفقات مع شركات أوروبية خلال عطلة نهاية الأسبوع، في مؤشر على متانة العلاقات الأوروبية الروسية، رغم التوتر الدبلوماسي بين  الطرفين، في الوقت الذي تتخذ فيه أوروبا إجراءات عقابية ضد أفراد روس على خلفية الأزمة الأوكرانية.

والأحد، واستحوذ الملياردير الروسي، ميخائيل فريدمان، من أثرى أثرياء روسيا، على وحد "دي أي أيه" Dea التابعة لمجموعة "أر دبليو أي" RWE  الألمانية للطاقة، في صفقة بلغت 7 مليارات دولار.

ويبحث فريدمان، وعلى حد تقارير، في تنويع استثماراته خارج روسيا بعد بيع حصصه في شركة "تي ان كي-بي بي"، TNK-BP التي استحوذت عليها "روسنفت" النفطية الروسية في أواخر 2012.

وفي صفة أخرى، أعلن عملاق النفط الروسي "روسنفت"، المملوك للحكومة،  عن صفقة لشراء نحو 13 في المائة من حصص في شركة  صناعة الإطارات الإيطالية، بيريللي، وتمثل السوق الروسية نحو  4 في المائة من مبيعات الشركة الإيطالية.

وتأثرت أرصدة وموجودات المستثمرين الروس بشده هذا العام على خلفية تصاعد حدة التوتر بين الكرملين والغرب، ما دفع لموجة نزوح الرساميل من روسيا، حيث هبط مؤشر MICEX بواقع 17 في المائة منذ مطلع العام، كما فقدت العملة الروسية – الروبل – 11 في المائة من قيمتها مقابل الدولار.

ويتوقع الخبراء تأثر روسيا بشدة جراء التوتر القائم مع أوروبا بشأن التدخل في شبه جزيرة القرم، الذي صوت الناخبون فيه لصالح الانضمام إلى روسيا، بالنظر إلى ضعف الاقتصاد واعتمادها على عائدات النفط والغاز، وفي المقابل، فأن تعافي الاقتصاد الأوروبي لا يزال هشا وقد يضر التوتر بآلاف الشركات والمستثمرين.

نشر