ديترويت تمنح منازل مجانية للكتاب الواعدين

اقتصاد
نشر
ديترويت تمنح منازل مجانية للكتاب الواعدين
أحدل المنازل المهجورة بعد إعلان ديترويت إفلاسها
02:14
ديترويت..هل تعيد مجدها القديم بالرأسمالية الأمريكية؟

أتلانتا، الولايات المتحدة الأمريكية (CNN)-- كانت مدينة ديترويت الواقعة في ولاية ميشيغان، تعتبر المحرك الاقتصادي لأمريكا، إلا أنها تعرضت لسنوات سيئة خلال العقود السابقة بعد انهيارها اقتصادياً وإعلانها عن إفلاسها عام 2013 (شاهدوا معرض الصور أعلاه).

والآن يأمل الكثيرون بأن يمنح مشروع جديد بإضافة جانب إيجابي للنظرة الاقتصادية التي اتسمت بها المدينة مؤخراً.

إذ بدأ العمل على مشروع باسم "Write A House" يتم فيه منح منازل مجانية للكتاب والمؤلفين، ويعمل البرنامج غير الربحي على شراء منازل قديمة مهجورة وتجديدها ومنحها للمؤلفين.

ويأتي التمويل للمشروع من خلال تبرعات من الجماهير عبر الإنترنت، ويتم منح المنازل للكتاب الذين يحملون مستقبلاً واعداً في كتابة الروايات الخيالية وغير الخيالية وكتابة النصوص التلفزيونية والشعر والصحافة وغيرها من أنواع الكتابة.

ويشترط على الكتاب فقط أن يدفعوا أقساط التأمين والضرائب وأن يشاركوا في نشاطات ثقافية في مجتمعهم المحلي المحيط بمنطقة بانغلتاون، التي تشكل إحدى ضواحي المدينة، والتعهد بالعيش في المنزل لمدة لا تقل عن عامين.

وأتت هذه الفكرة للمشروع من قبل توم بارلو الذي يعمل في شركة للإعلانات، وسارة كوكس التي تعمل صحفية وكاتبة في مدينة نيويورك، وقد عملا على إنشاء المشروع منذ عام 2012.

ويهدف كلاهما في المشروع إلى تحسين البيئة المحيطة في المنطقة بالإضافة إلى تجميل فكرة العيش خارج المدينة، والأهم إعادة الثقة بتحسن الوضع في ديترويت.

وقد قدم المشروع أول منزل له للكاتبة كايسي روشتو، إذ قام المشروع بامتلاك المنزل، المكون من غرفة نوم وحمام، عندما عرض مقابل 1000 دولار في أحد المزادات العلنية، بعدها تمكنت عدد من الشركات المحلية من إعادة تجديده من خلال تبرعات من التمويل الجماهيري وتبرعات من شركة "Team Detroit" بلغت 63 ألف دولار.

كما أتت شركات داعمة للكتاب والمؤلفين لتقديم تبرعاتها، إذ قامت مؤسسة "Knight" التي تشجع الكتابة والفنون، بالتبرع بمائة ألف دولار، ويقول القائمون على المشروع إن النجاح الذي حققه المشروع ساعد في تشجيع الناس على التبرع لصالح تحقيقه لأهدافه. 

نشر