القرضاوي: معروف أن أخذ فوائد البنوك حرام ولكن حتى تركها للبنك يعتبر حراما

اقتصاد
نشر
القرضاوي: معروف أن أخذ فوائد البنوك حرام ولكن حتى تركها للبنك يعتبر حراما

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)—قال الداعية الإسلامي، يوسف القرضاوي، إن أخذ الفوائد من البنوك يعتبر حراما، لافتا إلى أن ترك هذه الفوائد للبنك تعتبر أيضا من المحرمات، باعتبار أنها "إعانة على المعصية."

وتابع القرضاوي الذي يشغل منصب رئيس الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين والذي يعتبر الأب الروحي لجماعة الإخوان المسلمين: " الفوائد البنكية شأنها شأن كل مال مكتسب من حرام لا يجوز لمن اكتسبه أن ينتفع به، ويستوي في ذلك أن ينتفع به في طعام أو شراب أو لباس أو سكن.. وترك الفوائد للبنوك لا يجوز بحال من الأحوال لأنه إذا أخذها لنفسه ففي ذلك تقوية للبنك الربوي ومعاونة له وهذا يدخل في الإعانة على المعصية،" وذلك في تغريدة على صفحته بموقع التواصل الاجتماعي، تويتر.

وأضاف: "المشروع في ذلك هو دفع هذه الفوائد في جهات الخير وسبل البر لأن هذا المال خبيث لمن اكتسبه من غير حلّه لكنه طيّب لغيره من الفقراء والمساكين."

ويشار إلى أن موقع CNN بالعربية لا يمكنه التأكد بشكل مستقل من الأنباء والمعلومات التي يتم تناقلها عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

نشر