هيئة الشؤون الإسلامية بالإمارات: تحويل الذهب لبضائع أو نقود لا يقطع الحول الخاص بالزكاة

اقتصاد
نشر
هيئة الشؤون الإسلامية بالإمارات: تحويل الذهب لبضائع أو نقود لا يقطع الحول الخاص بالزكاة

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) -- أفتت الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف في الإمارات بوجود دفع الزكاة عن الذهب الذي يحول عليه الحول (يمر عليه سنة) حتى إذا جرى تحويله إلى بضائع أو مواد أخرى، مشيرة إلى أن التحويل لا يقطع الفترة الزمنية الموجبة للزكاة.

نص سؤال من أحد طالبي الفتوى قال فيه إن شقيقه يمتلك كمية من الذهب "بما يتعدى نصاب الزكاة" وكان من المفترض أن يكون قد مرَّ عليه حول كامل بحلول يناير/كانون الثاني الجاري، ولكنه منذ حوالي ثلاثة أشهر دخل في شراكة بهذه الكمية من الذهب مع تاجر مصوغات وجواهر، على أن يتم تحويل هذا الذهب إلى ألماس والمتاجرة به، سائلا عن كيفية دفع الزكاة بهذه الحالة.

وردت الهيئة قائلة: "على أخيك أن يزكي هذا الذهب الذي شارك به مع التاجر عندما يحول حول زكاته، حتى ولو تاجر به وحَوَّلهُ إلى ألماس أو إلى أي نقود أو بضاعة أخرى يريد بها التجارة فعليه أن يزكيه عند حولان الحول الأصلي الذي هو شهر يناير؛ لأنَّ تحويل النقود إلى نقود أخرى أو بضاعة تراد للتجارة لا يقطع الحول الأصلي لها."

وتابعت الهيئة بالقول: "جاء في التاج والإكليل، نقلاً عن العلامة ابن رشد رحمه الله تعالى أنه قال: ’الذهب والورق إذا حُوِّل بعضُه في بعض فالحكم فيه أن يُزكي الثانية على حول الأول لأنه صنف واحد،‘

وختمت الهيئة فتواها بالقول: "على أخيك أن يزكي هذا الذهب الذي شارك به مع التاجر عندما يحول حول زكاته، وحتى لو حوله إلى نقود أو بضاعة أخرى يريدها للتجارة فعليه أن يخرج الزكاة عند حولان الحول الأصلي الذي هو شهر يناير."

نشر