الأوقاف المصرية: سندات قناة السويس ليس ربا وريعها يأخذه الفقراء والأغنياء

اقتصاد
نشر
الأوقاف المصرية: سندات قناة السويس ليس ربا وريعها يأخذه الفقراء والأغنياء

القاهرة، مصر (CNN) -- دعا وزير الأوقاف المصري، محمد مختار جمعة، الأئمة في مصر إلى زيارة مشروع قناة السويس ونقل الصورة الكاملة عنه، مؤكدا أن السندات الحكومية المرتبطة بمشروع قناة السويس ليس ربا.

مواقف جمعة جاءت خلال زيارة له للقاء الأئمة والدعاة في محافظة الشرقية، حيث دعا الأئمة زيارة مشروع قناة السويس و"الوقوف على حجم الأعمال والجهد المبذول ونقل الصورة كاملة" بهدف "بث روح الأمل والطمأنينة في أن الخير قادم ومستقبل مصر أفضل" وفقا لصحيفة الشروق المصرية.

ونقلت صحيفة اليوم السابع المصرية جانبا ثانيا من حديث جمعة في المنطقة الشرقية، اعتبر فيها أن البعض يستخدم مصطلحات مثل الجزية لإيذاء غير المسلمين والإساءة للإسلام، داعيا إلى اعتبار المواطنة بديلا عن الجزية في حق الأقباط، لأنهم يؤدون الخدمة العسكرية ويخدمون وطنهم.

وأشار وزير الأوقاف المصري إلى أن الإسلام حرم الربا في حالة وقوع غنى فاحش على حساب الفقراء، ويستثنى منها سندات الدولة والاستثمار في قناة السويس وإصدار سندات خزانة، مؤكدا أن الاستثمار في قناة السويس ليس ربا وليس حراما لأن ريعه يعود بالتساوي للفقير مثل الغني، وهو ما انتفت علة الحرمة في حقه.

نشر