صانع البهجة الباكي قد يصبح الوجه الآخر للاسترليني

اقتصاد
نشر
صانع البهجة الباكي قد يصبح الوجه الآخر للاسترليني

لندن، بريطانيا (CNN)-- تشارلي تشابلن قد يكون قريبا الوجه الجديد لورقة عملة الـ 20 جنيه استرليني، ليحل محل الخبير الاقتصادي الشهير آدم سميث، حيث صرح بنك انجلترا أنه يدرس وضع تشابلن مع 591 فنانا آخرين تم ترشيحهم من قبل الشعب خلال الأشهر القليلة الماضية.

وتلقى البنك المركزي ما يقارب 30 ألف ترشيح بعد إعلانه الرغبة في وضع صورة فنان على النسخة المقبلة من الورقة. وسيتم اتخاذ القرار النهائي من قبل محافظ بنك انجلترا مارك كارني، والكشف عنه في وقت مبكر من عام 2016. كما سيبدأ تداولها بحلول نهاية عام 2020.

فنانون وكتاب، ومؤرخ واثنان من كبار موظفي بنك انجلترا سيساعدون في اختيار الشخصية، وقد تم ترشيح مجموعة كبيرة من الفنانين البريطانيين الآخرين، بمن فيهم مصمم الأزياء ألكساندر ماكوين، والمخرج ألفريد هيتشكوك، والممثل لورانس اوليفييه والمؤلفة بياتريكس بوتر.

تقول فيكتوريا كليلاند، رئيسة صندوق بنك انجلترا: "حقيقة أن الكثير من الفنانين التشكيليين تم طرحهم ليكونوا مرشحين من قبل الجمهور يؤكد مدى تحقيق بريطانيا في مجال الفنون البصرية ويعزز جدارة هذا المجال للاعتراف به على ورقة عملة 20 جنيه الاسترليني المقبلة."

كما يقول البنك المركزي إنه يريد عرض الشخصيات التاريخية غير المثيرة للجدل والتي "شكلت الفكر والابتكار، والقيادة، والقيم والمجتمع البريطاني".

ويذكر أن الأوراق النقدية في بريطانيا تتضمن صورة الملكة اليزابيث الثانية على جهة، مع شخصية تاريخية بارزة على الجهة الأخرى، ويعد السير الراحل تشارلي شابلن أحد أبرز نجوم الكوميديا في بريطانيا والعالم، والذي نجح في إضحاك الملايين حول العالم رغم حزنه ودموعه. 

نشر