روسيا تحذر شعبها من "سموم" الزهور الهولندية ومنتجات التنظيف الدولية.. بصراعها المفتوح مع الغرب

اقتصاد
نشر
روسيا تحذر شعبها من "سموم" الزهور الهولندية ومنتجات التنظيف الدولية.. بصراعها المفتوح مع الغرب

نيويورك، الولايات المتحدة الأمريكية (CNN) -- تسعى العاصمة الروسية، موسكو، لحظر الصابون ومنتجات التنظيف الغربية بعد أن حظرت معظم المستوردات من الفواكه والخضروات والجبن واللحوم، ومنعت الوصول إلى بعض المواقع الإلكترونية.

وأمرت السلطات الروسية جميع المحلات في البلاد بالتوقف عن بيع بعض أشهر العلامات التجارية في العالم التي قدمتها شركة "بروكتر أند غامبل" وشركة "كولجيت بالموليف" وشركة "هنكل" الألمانية. وقالت وكالة حماية المستهلك إن هذه المنتجات "سامة" وفشلت في تلبية معايير السلامة الروسية.

ورغم ذلك، تُعارض هذه الشركات إعلان السلطات الروسية، وتصرح بأن منتجاتها آمنة وأنها قد نجحت في اختبارات السموم في روسيا، وحملت التصاريح اللازمة. يعتبر سائل الغسيل "فيري بلاتينوم" والمنظف "برسيل" من بين العلامات التجارية الموجودة على قائمة المنتجات المحظورة، كما هو صابون بالموليف.

هذا وقد أعلنت مارينا باركر، المتحدثة باسم شركة "بروكتر أند غامبل" قاعدتها بالقول: "نؤمن أن فيري بلاتينوم يمتثل للوائح في روسيا، ونسعى للعمل مع (الوكالة الروسية) لحل هذه المسألة في أسرع وقت ممكن."

حظرت موسكو معظم الواردات الغذائية من الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي ودول أخرى في العام الماضي، ردا على العقوبات الغربية التي فُرضت على روسيا بسبب دورها في الأزمة الأوكرانية. كما أضافت روسيا مؤخرا الزهور الهولندية إلى قائمة المنتجات المحظورة، مستشهدة بمخاوف تتعلق بالسلامة، ومددت هذا الحظر حتى عام 2016.

في نهاية المطاف، المستهلكين الروس هم من يدفعون الثمن. حيث انهم يدفعون 20 بالمئة أكثر مقابل الطعام بالمقارنة بما كانوا يدفعون في العام الماضي.

نشر