استقالة رئيس "فولكس فاغن" وسط فضيحة تلاعب في بيانات العوادم

اقتصاد
نشر
استقالة رئيس "فولكس فاغن" وسط فضيحة تلاعب في بيانات العوادم

برلين، ألمانيا (CNN)-- أعلنت شركة "فولكس فاغن" الألمانية لصناعة، الأربعاء، استقالة الرئيس التنفيذي مارتن فينتركورن، بعد كشف فضيحة تلاعب في بيانات نسبة العوادم الصادرة من سيارات العاملة بالديزل في الولايات المتحدة.

وقال فينتركورن في بيان: "أنا مصدوم إزاء ما حدث، ومذهول لحدوث مخالفات بهذا الحجم في شركة فولكس فاغن"، مؤكدا أنه يتحمل مسؤولية المخالفات التي تم الإعلان عنها في محركات الديزل بوصفه رئيسا للشركة.

وأضاف أنه طالب مجلس الإشراف والمراقبة على الشركة بإنهاء وظيفته، وتابع: "أنا أفعل ذلك لمصلحة الشركة رغم أنني لست على علم بأي سوء تصرف".

وأكد الرئيس المؤقت للشركة بيرتهولد هوبر أن فولكس فاغن تنوي القيام "ببداية جديدة ذات مصداقية"، مشيرا إلى أن فينتركورن لم يكن على علم بأي مخالفات لكنه تحمل المسؤولية.

وأعلن الادعاء العام الألماني عن فتح تحقيق حول فولكس فاغن، كما بدأت لجنة بوزارة النقل التحقيق حول مطابقة ملايين السيارات التي أنتجتها الشركة وتعمل بالديزل للقواعد الألمانية والأوروبية.

نشر