كيف يغذي نهر النيل اقتصاد أفريقيا ويمدها بالطاقة؟

كيف يغذي النيل اقتصاد أفريقيا ويمدها بالطاقة؟

اقتصاد
نُشر يوم يوم الاثنين, 28 نوفمبر/تشرين الثاني 2016; 05:52 (GMT +0400). آخر تحديث الأربعاء, 09 اغسطس/آب 2017; 05:12 (GMT +0400).
0:55

نهر النيل.. قوة اقتصادية محورية في أفريقيا

يتمتع نهر النيل بأهمية اقتصادية هائلة بالنسبة لإفريقيا، فطوال قرون كان الناس في مجال الأعمال يلتقون على ضفتيه.
يبلغ طوله تقريبا 6650 كلم، ويشكل معبراً مائياً أساسياً لنقل البضائع في كافة أنحاء القارة.
بدءاً من خط الاستواء، يمرّ عبر أجزاء في تنزانيا وبوروندي ورواندا وجمهورية الكونغو الديمقراطية وكينيا وأوغندا وجنوب السودان وإثيوبيا والسودان، قبل أن ينهي رحلته في مصر.
سيبرهن أهميته وقوته العام المقبل، عندما تفتتح إثيوبيا سد النهضة الكبير، والذي سيتم بناؤه على النيل الأزرق.
يعمل 8500 عامل على مدار الساعة على إنشاء محطة توليد الطاقة الكهرومائية، تبلغ تكلفتها 5 مليارات دولار، والتي ستولد قرابة 6000 ميغاوات من الكهرباء.