المخابز التونسية تلغي إضرابها بعد الوصول إلى اتفاق مع وزارة التجارة

اقتصاد
نشر
المخابز التونسية تلغي إضرابها بعد الوصول إلى اتفاق مع وزارة التجارة

تونس (CNN)—  ألغت المخابز التونسية الإضراب المفتوح الذي دعت له الغرفة الوطنية للمخابز ابتداءً من اليوم الاثنين 6 مارس/آذار 2017، بعد لقاء جمع رئيس الغرفة، محمد بوعنان، مع زياد العذاري، وزير الصناعة والتجارة صباح اليوم الاثنين، جرى خلاله الاتفاق على تلبية عدد من مطالب مهنيي القطاع.

ودعا محمد بوعنان، بعد نهاية الجلسة ظهر اليوم الاثنين، المخابز المشاركة في الإضراب إلى وقفه والعودة إلى فتح أبوابها أمام المستهلكين، مشيرًا إلى تلقيه وعودا وتطمينات من الوزير لتلبية جل مطالب القطاع، بما فيها حلّ لمنافسة المخابز غير المرخصة، التي تنافس الأخرى المرّخصة، ويصل عدد المخابز العشوائية إلى 800 مخبزة في جل ربوع البلاد.

كما جرى الاتفاق على حسن مراقبة الخبز بشكل لا يمسّ بأرباب المخابز ويوّحد إجراءات المراقبة في كامل تراب الجمهورية عبر إصدار منشور توضيحي موحد يعتمده أعوان المراقبة، وتفعيل اللجنة المشتركة للنظر في كيفية تطبيق القانون المنظم للمخابز المصنفة وغير المصنفة بإيجاد الصيغ وعدم المساس بحقوق الطرفين.

ويتيح القانون التونسي للأشخاص بيع أنواع معينة من الخبز دون أن يكون ذلك في إطار مخابز مرّخصة، وسبق لوزارة التجارة والصناعة أن أصدرت قرارا بتمكين المخابز المصنعة من استخدام الدقيق المدعم، ومنع المخابز غير المرخصة من صنع أشكال معينة من الخبز يمنح حق إنتاجها حصرا للمرّخصة، فضلا عن عدم استخدام عبارة مخبزة على واجهة المحل.

ولم تشارك عدد من الولايات في هذا الإضراب لخلافات مع الغرفة الوطنية، وقد خلق قرار الإضراب تخوّفا كبيرا من تأثير كبير على مصالح المواطنين، خاصة لكون الخبز مادة جد حيوية في تونس، إذ تعدّ أحد أكبر المواد الغذائية مبيعا في الأسواق والمحلات التجارية.

نشر