أوبر تعزّز من اتفاقية السيارات الذكية مع فولفو

اقتصاد
نشر
أوبر تعزّز من اتفاقية السيارات الذكية مع فولفو
00:58
قريباً.. سيارة أوبر قد تصل لنقلك من دون سائق!

نيويورك، الولايات المتحدة الأمريكية (CNN)-- تخطو كل من "أوبر" و"فولفو" سوياً للأمام نحو وضع السيارات ذاتية القيادة على الطرقات.

وقد وافقت "أوبر" على شراء "عشرات الآلاف" من السيارات من شركة "فولفو" السويسرية لتصنيع السيارات، وفقاً لما أعلنته الشركتان، الإثنين.

وستجري الاتفاقية غير الحصرية بين الطرفين، في الفترة الممتدة ما بين 2019 وحتى 2021، ونقلت "وول ستريت جورنال" بأن اتفاقية كهذه قد تساوي حوالي المليار دولار.

سيارة "تسلا رودستر" قد تتمكن من الطيران

وأشارت "فولفو" إلى أنها ستبيع لأوبر سيارات "SUV" من موديل "XC90" كسيارات أساسية لمشروعها الخاص بتطوير تكنولوجيا القيادة الذاتية.

ولم تشارك "أوبر" أي تفاصيل مالية لهذا المشروع، كما لم ترد "فولفو" مباشرة على طلب للتعليق.

وتعد هذه الاتفاقية إضافة لتعاون طويل بين الشركتين اللتين أعلنتا عن مشروع مشترك لتطوير السيارات الذكية بقيمة 300 مليون دولار.

"وايمو" تختبر سياراتها الذكية من دون إشراف سائق بشري

وقالت متحدثة باسم "أوبر"، سارة عبّود، إن النماذج التي ستقدمها "فولفو" ليست مخصصة لإنتاجها تجارياً بكميات كبيرة أو لتخصص للقيادة الذاتية كلياً، وهي الخطوة التي تزيل السائق من عملية القيادة بشكل كلي، وأضافت بأن المشروع الأخير سيساعد "أوبر" بوضع السيارات ذات الإنتاج التجاري على الطرقات.

الكثير من المنتقدين يشكون بمدى فائدة السيارات ذاتية القيادة لمستقبل "أوبر" بخدمات النقل، إذ ستبلغ كلفة مركبات الأجرة الذكية أقل من السعر الذي توفر "أوبر" لرحلاتها، ويأتي هذا المشروع بوقت حرج لـ "أوبر" التي تواجه مساءلة قانونية في المحاكم الأمريكية بتهمة سرقة معلومات من مشروع "وايمو" الخاص بشركة "غوغل".

أما "فولفو" فترى أن المشروع سيساهم في تحقيقها لهدفها الخاص، بأن تكون "المزوّد الأول" لسيارات مشاركة خدمات النقل حول العالم. 

نشر