إيران تتحدى الحظر الأمريكي: الخليج لا يستطيع تغطية صادراتنا النفطية لفترة طويلة

اقتصاد
نشر
إيران تتحدى الحظر الأمريكي: الخليج لا يستطيع تغطية صادراتنا النفطية لفترة طويلة

دبي، الامارات العربية المتحدة (CNN)-- رأى مصدر مطلع في وزارة النفط الإيرانية أن تطبيق الحظر الذي فرضته الإدارة الأمريكية على صادرات إيران النفطية بحلول نوفمبر/تشرين الثاني مستحيلاً، في ظل بلوغ حجم صادرات طهران 2.5 مليون برميل يومياً، وفقاً لوكالة تسنيم الإيرانية، شبه الرسمية.

وقال المصدر إن "صادرات إيران من النفط الخام ومتكثف الغاز الطبيعي حالياً بحدود 2.5 مليون برميل يومياً، وإلغاء هذا المعدل من النفط الخام ومتكثف الغاز الطبيعي من السوق العالمي خلال عدة أشهر مستحيل".

يأتي الموقف الإيراني في أعقاب تصريحات وردت على لسان مسؤول رفيع المستوى في وزارة الخارجية الأمريكية قال فيها إن " إدارة ترامب تتوقع من جميع الدول خفض وارداتها من النفط الإيراني إلى صفر أو مواجهة عقوبات أمريكية“، وتابع المسؤول الأمريكي قائلاً إن "الإدارة الأمريكية لن تمنح أية استثناءات للدول التي تتعامل مع النفط الإيراني".

 وقال المسؤول الأمريكي إن وفداً أمريكياً سيتجه إلى الشرق الأوسط الأسبوع المقبل لتشجيع منتجي النفط الخليجيين على ضمان الإمدادات العالمية وتلبية الاحتياجات.

إلا أن المسؤول الإيراني قلل من قدرة دول الخليج على تغطية العجز الذي سيتسبب فيه وقف صادرات إيران لأكثر من عدة أشهر، وقال إن "الأمر لا يجري كما يظن المسؤولون الأمريكيون، فلا تتوفر إمكانية لضخ كميات إضافية من النفط من قبل دول كالسعودية والإمارات وغيرها لمدة زمنية طويلة، ربما يمكنها ولمدة محدودة عن طريق تسخير وتحشيد كافة إمكانيات هذه الدول لتغطية جزء من صادرات النفط الإيراني، لكن تعويض إلغاء قسم كبير من الصادرات الإيرانية من السوق العالمي لأكثر من عدة أشهر مستحيل الحدوث".

وتسببت الإجراءات الأمريكية في صعود أسعار خام برنت لتقترب من 77 دولاراً للبرميل الأربعاء بعدما كانت قد تراجعت عن 75 دولار في التعاملات الصباحية الثلاثاء، لتتجاوز الإيجابيات التي كان ينتظرها السوق من قرار منظمة أوبك وحلفائها من المنتجين المستقلين بزيادة الإنتاج مليون برميل يوميا اعتبارا من مطلع يوليو/تموز المقبل، وهو القرار الذي جاء متوافقاً مع دعوة ترامب للمنظمة حتى تنخفض الأسعار.

نشر