الكويت تسعى لبناء "علامات قوية" في التجارة الإلكترونية بمساعدة صينية

اقتصاد
نشر
الكويت تسعى لبناء "علامات قوية" في التجارة الإلكترونية بمساعدة صينية
02:01
تعرّف على "سوق.كوم".. أكبر موقع للتجارة الإلكترونية في العالم العربي

دبي، الإمارات العربية المتحدة ( CNN) -أكد مسؤول في وزارة التجارة الكويتية، أن بلاده تسعى حاليا إلى التوسع في أنشطة المشاريع الصغيرة والمتوسطة، خارج نطاق الحدود، وتعزيز استثماراتها شركات التكنولوجيا الناشئة، بالتعاون مع الجانب الصيني.

وقال الوكيل المساعد لشؤون المنظمات الدولية والتجارة الخارجية في وزارة التجارة الشيخ نمر الصباح، لوكالة الأنباء الكويتية، الخميس، إن الكويت وقعت مؤخرا مذكرة تفاهم مع الصين لتشجيع وتطوير التجارة الإلكترونية خصوصا تجارة الخدمات والسلع الإلكترونية، بما فيها الترفيه والسياحة وخلق فرص عمل جديدة.

وأوضح أن العمل بهذه المذكرة التي وقعها وزير التجارة والصناعة خالد الروضان سيبدأ بعد التصديقات الدستورية عليها، لتكون بمثابة نقطة انطلاق كبيرة للتعاون بين الجانب الكويتي والصيني.

وتوقع الشيخ نمر أن يتم ضخ استثمارات، وصفها بالضخمة، عبر مذكرة التفاهم في هذا المجال الحيوي على المدى البعيد، لافتا إلى  التطور الكبير للصين في مجال التجارة الإلكترونية.

وأشار النمر إلى أن بنود المذكرة تتضمن المساهمة في دعم نمو المشروعات الناشئة بقطاع التجارة الإلكترونية، و"بناء علامات تجارية قوية تمكن الكويت من التواجد  في الأسواق الخليجية بداية، ثم في الأسواق العالمية، مع ابتكار طرق جديدة للبيع والترويج عبر الإنترنت".

يذكر أن شركة "علي بابا" الصينية تعد من أكبر بوابات التجارة الإلكترونية في العالم ، والتي جمعت 25 مليار دولار من طرح حصة من اسهمها في بورصة نيويورك عام 2014. 
 

وتشمل بنود المذكرة الكويتية الصينية على التوسع في أنشطة المشاريع الصغيرة والمتوسطة خارج نطاق الحدود في البيع والشراء، كذلك استثمار شركات التكنولوجيا الناشئة، وخدمة أصحاب المبادرات والمشاريع الصغيرة والمتوسطة التي بدأت العمل عن طريق التجارة الإلكترونية، فضلا عن تدريب الكوادر الوطنية في هذا المجال.

يذكر أن أمير دولة الكويت الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح زار الصين مؤخرا ، ووقع على سبع اتفاقيات ومذكرات تفاهم ثنائية بين البلدين في مختلف المجالات.

نشر