المركزي التركي يتخذ إجراءً لدعم الليرة..فما هو؟

اقتصاد
نشر
اردوغان وترامب

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)-- قرر البنك المركزي التركي، الاثنین، خفض الحد المطلوب من البنوك متطلبات احتیاطي سوق العملات الأجنبیة، بهدف دعم الليرة التركية بعد التراجع الكبير الذي أصابها منذ بداية 2018. 

تأتي هذه الخطوة بعد أن فقدت الليرة نحو 25 بالمائة من قيمتها أمام الدولار، بسبب الوهن الذي أصاب الاقتصاد التركي ورفع أسعار الفائدة الأمريكية واتجاه الاستثمارات الى أمريكا.

وقال البنك المركزي في بیان:" تم تخفیض الحد الأعلى لسوق العملات الأجنبیة من نسبة 45 في المئة الى 40 في المئة"، وأضاف أن هذا الإجراء سيوفر 2.2 مليار دولار من السیولة للبنوك.

ودخلت تركيا مؤخراً، في مواجهة دبلوماسية مع أمريكا التي فرضت عقوبات على وزيرين تركيين، بسبب عدم إطلاق سراح قس أمريكي من السجون التركية وتلويح إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بأنها ستراجع الإعفاءات المقدمة لتركيا من الرسوم الجمركية، وفي خطوة قد تلحق الضرر بواردات تركيا التي تصل قيمتها إلى 1.66 مليار دولار سنوياً.

 وفيما طالب ترامب بإطلاق سراح القس الأمريكي المحتجز أندرو برانسون دون شروط، رفضت إدارة رجب طيب أردوغان التهديدات الأمريكية وابتعت مبدأ المعاملة بالمثل بأن فرضت عقوبات على وزيري الداخلية والعدل الأمريكيين، رداً على العقوبات التي فرضتها الإدارة الأمريكية على وزيري العدل التركي عبد الحميد غُل، والداخلية سليمان صويلو، بسبب عدم الإفراج عن القس الأمريكي الذي تتواصل محاكمته في تركيا.

وسجل سعر صرف اللیرة التركیة في وقت سابق الیوم الاثنين تراجعا قیاسیاً جدیداً الى 5.18 ليرة للدولار، مقابل 3.82 ليرة للدولار في مطلع عام 2018.

نشر