وزير روسي: الدولار الأمريكي أصبح غير موثوق به في التجارة الدولية

اقتصاد
نشر
الدولار الأمريكي

 دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)-- أكد وزير المالية الروسى، أنطون سيلوانوف، الأحد، أن روسيا ستواصل خفض حيازتها للأوراق المالية الأمريكية، وذلك ردا على العقوبات الأخيرة، التي فرضتها الولايات المتحدة على موسكو.

وقال سيلانوف في تصريحات لشبكة التليفزيون الحكومى الروسية، إن الدولار الأمريكي، أصبح أداة غير موثوقة بها في تعاملات التجارة الدولية.

وأوضح وزير المالية، أن روسيا تفكر في استخدام العملات الوطنية في معاملاتها الخارجية بدلاً من الدولار، مضيفا: "أنا لا أستبعد ذلك. لقد خفضنا استثماراتنا بشكل كبير في الأصول الأمريكية، في الواقع ، أصبح الدولار، الذي يعتبر العملة الدولية، أداة محفوفة بالمخاطر في مسألة المدفوعات الدولية".

ونفى سيلاوانوف، أن يكون لدى حكومة موسكو، أي خطط لإغلاق الشركات الأمريكية في روسيا، ردا على العقوبات الأمريكية، قائلا: "نحن لا نخطط في الوقت الحالي لأي قيود وإغلاقات، على هذه الشركات".

أعلنت واشنطن، الأربعاء الماضي، عن فرض حزمتين جديدتين من العقوبات على موسكو، بسبب تورطها في قضية تسميم العميل الروسي، سيرغي سكريبال بـ"مواد كيماوية". .

وستدخل الحزمة الأولى حيز التنفيذ في 22 أغسطس/آب الحالي، وتشمل حظر توريد الأجهزة الإلكترونية، وقطع الغيار ذات الاستخدام المزدوج (مدني وعسكري) إلى روسيا.

يذكر أن الحزمة الثانية ستطبق بعد 3 أشهر، أي في نوفمبر/تشرين الثاني المقبل، إذا لم تقدم روسيا ضمانات بأنها لن تستخدم موادا كيماوية مستقبلا، وستشمل هذه الحزمة خفض مستوى العلاقات الدبلوماسية، وحظر رحلات الناقلة الروسية "أيروفلوت" إلى الولايات المتحدة، فضلا عن تقليص حجم جميع الصادرات والواردات بين البلدين بشكل كبير.

نشر