وزير الطاقة السعودي يكشف حقيقة طرح "أرامكو" للاكتتاب العام

اقتصاد
نشر
وزير الطاقة السعودي خالد الفالح،

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)-أكد وزير الطاقة والصناعة والثروة المعدنية السعودي خالد الفالح، الخميس، أن الحكومة السعودية لاتزال ملتزمة بالطرح الأولي العام لشركة أرامكو السعودية، وفق الظروف الملائمة، وفي الوقت المناسب الذي تختاره الحكومة، وفقا لبيان نقلته وكالة الأنباء السعودية "واس".

وقال الفالح والذي يشغل أيضا، رئيس مجلس إدارة أرامكو، إن الإطار الزمني لطرح حصة من أسهم شركة أرامكو للاكتتاب العام، سيعتمد على عدة عوامل، أهمها مدى مناسبة أوضاع السوق لتنفيذ عملية الطرح.

وأضاف الوزير، "من بين العوامل المؤثرة في عملية طرح أرامكو، صفقة استحواذ محتملة في قطاع التكرير والكيميائيات ستقوم بها شركة أرامكو بتوجيه من مجلس إدارتها خلال الأشهر القليلة المقبلة".

وتأتي تصريحات وزير الطاقة السعودي، ردًا على تقارير صحفية، أفادت بأن السعودية ألغت الطرح المحلي والعالمي لشركة النفط الوطنية أرامكو، وأنه جرى تسريح المستشارين الماليين للإدراج، وذلك في ظل تحول اهتمام المملكة صوب استحواذ مقترح على حصة استراتيجية في الشركة السعودية للصناعات الأساسية "سابك"، حيث وصف الوزير هذه التقارير بـ"غير الصحيحة".

وأوضح البيان، أن الحكومة السعودية، اتخذت الحكومة عدة إجراءات مهمة، في إطار الاستعدادات للطرح الأولي العام لأرامكو السعودية، من بينها إصدار نظام ضريبة المواد الهيدروكربونية، وإعادة إصدار اتفاقية امتياز حصرية، وتعيين مجلس إدارة جديد للشركة، إضافة إلى إجراءات أخرى من أجل حماية مصالحها ومصالح المستثمرين المحتملين.

ولفت البيان إلى أنه يجب الأخذ في عين الاعتبار الإجراءات المعقدة التي يتم تنفيذها لإعداد شركة أرامكو لطرح عالمي غير مسبوق من ناحية الجودة والحجم.

وتعتبر صفقة طرح حصة من أسهم شركة أرامكو للاكتتاب العام، ركنا من أركان برنامج الإصلاح الذي يتبناه ولي العهد الأمير محمد بن سلمان، والذي يهدف لإعادة هيكلة اقتصاد المملكة والحد من اعتماده على إيرادات النفط.

وأعلن الأمير محمد بن سلمان، عن خطة لبيع حوالي 5% من أسهم أرامكو في 2016 من خلال إدراج محلي وعالمي، وتوقع أن تبلغ قيمة الشركة نحو تريليوني دولار أو أكثر.

وأثارت أنباء الطرح، شهية مراكز مالية عالمية، مثل لندن ونيويورك وهونج كونج، لاستضافة الجزء العالمي من عملية بيع الأسهم.

وتولت بنوك جيه.بي مورجان ومورجان ستانلي واتش.اس.بي.سي مهام المنسقين العالميين للطرح، فيما وقع الاختيار على بنكي الاستثمار المتخصصين مويلس اند كو وإيفركور كمستشارين مستقلين وعلى مكتب المحاماة وايت اند كيس كمستشار قانوني.

وفي التقرير السنوي لشركة أرامكو 2017، الذي صدر الأسبوع الماضي، قال خالد الفالح وزير الطاقة السعودي، ورئيس مجلس إدارة أرامكو، إن "أرامكو تواصل استعداداتها لطرح حصة من أسهمها للاكتتاب العام، وهو الأمر الذي يمثل حدثا فارقا تنتظره الشركة ومجلس إدارتها بحماس".

نشر