تقرير: عملة إيران تواصل الإنهيار ..الدولار بـ146 ألف ريال

اقتصاد
نشر
عملة إيران تواصل الإنهيار ..الدولار بـ146 ألف ريال

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)- واصل سعر صرف الريال الإيراني الانهيار أمام العملات الأجنبية خاصة الدولار الأمريكي، في إشارة إلى عدم نجاعة الخطة التي اتبعتها السلطات النقدية الإيرانية مطلع أغسطس/ آب الماضي، لتفادي الآثار السلبية لإعادة فرض العقوبات الاقتصادية الأمريكية على البلاد.

وسجل الريال الإيراني مستوى قياسيا جديداّ في تعاملات الاربعاء، بحسب موقع بونباست الذي يرصد أسعار الصرف في السوق غير الرسمية، ليبلغ سعر الدولار الواحد نحو 146 ألف ريال، مع تدهور الأوضاع الاقتصادية عقب إعادة فرض عقوبات أمريكية على طهران.

وبذلك يكون الريال الإيراني قد انخفض بمعدل 38% منذ بداية أغسطس/آب الماضي عندما كان يتداول بسعر 106.5 ألف ريال للدولار.

كان مجلس الوزراء الإيراني قد أعلن في 5 أغسطس/آب، وقبيل يوم واحد من عودة العقوبات الأمريكية، عن خطة جديدة للتعامل مع النقد الأجنبي تستهدف تفادي تأثير العقوبات الأمريكية على توافر السلع الأساسية، تقضي باستيراد جميع السلع الأساسية والأدوية بسعر الصرف الرسمي، البالغ 44.12 ألف ريال للدولار، وتكليف وزارات الصناعة والتعدين والتجارة بمراجعة ومراقبة توزيع السلع الأساسية والأدوية على أساس السعر الرسمي للريال وقت وصول البضائع إلى شبكة البيع بالتجزئة.

أما بقية السلع، بخلاف الأساسية والأدوية، فيجري توفير العملة اللازمة لاستيرادها من السوق الثانوي من حصيلة صادرات المنتجات غير النفطية، بحيث يتنازل المصدرون عن حصيلة صادراتهم بالعملة الصعبة للمستوردين، وتتم المعاملات من خلال البنوك وشركات الصرافة المرخصة، على أن يتحدد سعر الصرف في هذا السوق وفقاً للعرض والطلب ويتم إعلانه بشكل دوري.

وألزمت الخطة الجديدة المصدرين بإيداع حصيلتهم الدولارية في الدورة الاقتصادية بالبلاد مرة أخرى، فيما سمحت لشركات الصرافة المرخصة بالحصول على قروض من البنوك واستخدامها في شراء العملة الأجنبية من الأفراد، وكذلك السماح للأشخاص الطبيعيين والاعتباريين بدخول العملات والذهب إلى البلاد بدون قيود.

نشر