قتلى وجرحى ورهائن بهجوم مسلح على المؤسسة الوطنية للنفط بليبيا

اقتصاد
نشر
هجوم مسلح على المؤسسة الوطنية للنفط الليبية واحتجاز رهائن

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) - هاجمت مجموعة مسلحة صباح اليوم، الإثنين، مقر المؤسسة الوطنية للنفط بالعاصمة طرابلس، حسبما أفادت وكالة الأنباء الليبية.

وأكد مصطفى صنع الله ،رئيس المؤسسة الوطنية للنفط، في تصريحات نقلتها الوكالة، أن مبنى المؤسسة تعرض صباح اليوم الى هجوم إرهابي تسبب في سقوط قتلى وعدد من الجرحى وخسائر مادية كبيرة في موقع الحادث.

بدورها، أصدرت وزارة الداخلية الليبية بياناً أكدت فيه استهداف المؤسسة من قبل عدد من المسلحين، ما أسفر عن مقتل 2 من العاملين في المؤسسة على الأقل، ولفتت إلى أن المؤشرات الأولية تظهر أن المهاجمين مرتبطين بتنظيم داعش. 

أوضح صنع الله أن المهاجمين أطلقوا النار بشكل عشوائي على البوابة الرئيسية للمؤسسة، ومن ثم اقتحموا المقر وسط تفجيرات واطلاق النار، فيما قامت قوات الأمن ورجال السلامة الوطنية باخلاء المبنى ومساعدة الموظفين على مغادرة المكان، ونقل الجرحى الى اقرب المصحات في المنطقة .

يأتي هذا الهجوم بعد 4 أيام فقط من إعلان المؤسسة أن إيراداتها النفطية خلال أول 7 أشهر من العام الجاري سجلت 13.6 مليار دولار، وبذلك تكون قد فاقت العام الماضي 2017 بأكمله عندما بلغت 13 مليار دولار، وذلك رغم أزمة خليج سرت الأخيرة وغيرها من التحديات التشغيلية الوطنية.

وتوقعت المؤسسة، الخميس، أن تقفز إيراداتها النفطية بنهاية العام الجاري إلى 23.4 مليار دولار، وهو أعلى مستوى لها منذ عام 2013، "ما لم يحدث ما يعوق الإنتاج"، على حد تعبيرها.

وقال رئيس المؤسسة الوطنية للنفط في ليبيا، مصطفى عبدالله صنع الله "لقد طالبت مراراً وتكراراً  بالتوزيع العادل لإيرادات النفط الوطنية كما دعيت إلى ضرورة تحلي الجهات الحكومية بالمزيد من الشفافية في هذا الصدد. فهذه المشكلة هي واحدة من أهم المشاكل التي تواجه بلادنا".

نشر