قطر وإيران ترفعان إنتاج أكبر حقل غاز في العالم

اقتصاد
نشر
قطر وإيران ترفعان إنتاج أكبر حقل غاز في العالم

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)--كشفت شركة قطر للبترول، الأربعاء، أنها سترفع إنتاج الغاز الطبيعي المسال من حقل الشمال بنسبة 43%، وتزامن مع ذلك إعلان مسؤول كبير في الشركة الوطنية الإيرانية للنفط عن زيادة طاقة إنتاج حقل بارس الجنوبي للغاز المشترك مع قطر بواقع 3 مليارات قدم مكعب.

وتطلق قطر على أكبر حقل لإنتاج الغاز في العالم اسم "حقل الشمال"، بينما يسميه الإيرانيون حقل بارس. 

وقالت قطر للبترول، في بيان على موقعها الإلكتروني، إنها سترفع طاقة إنتاج الغاز الطبيعي القطري المسال من 77 مليون طن إلى 110 ملايين طن سنويًا، وذلك بإنشاء خط إنتاج رابع عملاق تتم إضافته لخطوط الإنتاج الثلاثة التي تم الإعلان عنها في يوليو/ تموز من العام الماضي.

وأوضحت أنه بإضافة خط الإنتاج الرابع في خطة التوسع، سينتج المشروع أيضًا حوالي 4 آلاف طن من الإيثان، و263 ألف برميل مكثفات، و11 ألف طن من غاز البترول المسال، إضافة إلى حوالي 20 طن من الهليوم النقي يوميًا.

وقال سعد بن شريده الكعبي، العضو المنتدب والرئيس التنفيذي لقطر للبترول، إنه "بناءً على النتائج الجيدة التي تم الحصول عليها مؤخرًا من خلال أعمال التقييم والاختبارات في حقل الشمال، قررنا زيادة الإنتاج بشكل أكبر بإضافة خط رابع جديد لإنتاج الغاز الطبيعي المسال وإدراجه في التصاميم الهندسية الأساسية لمنشآت المشروع التي يجري إعدادها حاليًا". 

وأضاف: "عند اكتمال مشروع التوسعة، ستصل الطاقة الإنتاجية لدولة قطر من الغاز الطبيعي المسال إلى 110 ملايين طن، والتي سترفع إنتاجنا الإجمالي من 4.8 مليون برميل نفط مكافئ يوميًا حاليًا إلى 6.2 مليون برميل نفط مكافئ يوميًا".

وأوضح الكعبي، أن هذا المشروع الجديد سيسهم بشكل كبير في دعم موارد الدولة وتحفيز الاقتصاد وعملية التنمية.

وفي نفس السياق، أعلن مساعد شؤون التطوير والهندسة بالشركة الوطنية الإيرانية للنفط، غلام رضا منوجهري، أن بلاده قررت تعزيز طاقة إنتاج حقل بارس الجنوبي الغازي المشترك مع قطر، بواقع 3 مليارات قدم مكعب.

وتوقع في تصريح، الأربعاء، لوكالة الأنباء الإيرانية الرسمية "فارس"، تحقيق زيادة الـ3 مليارات قدم مكعب بنهاية فصل الخريف الجاري، الذي ينتهي 21 ديسمبر/ كانون الأول القادم، أو منتصف فصل الشتاء كأقصى تقدير.

نشر