ولي عهد دبي: تدفقات الاستثمار الأجنبي المباشر ترتفع 26%

اقتصاد
نشر
ولي عهد دبي: تدفقات الاستثمار الأجنبي المباشر ترتفع 26%

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)-- كشف الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي، رئيس المجلس التنفيذي، أن تدفقات الاستثمار الأجنبي المباشر إلى دبي بلغت 17.76 مليار درهم (4.8 مليار دولار) خلال النصف الأول من عام 2018، بنمو 26% مقارنة مع الفترة ذاتها من العام الماضي.

وقال الشيخ حمدان في تصريحات نقلها المكتب الإعلامي لحكومة إمارة دبي، إن نمو حجم الاستثمار الأجنبي المباشر في دبي، يعكس تنامي ثقة المستثمرين في اقتصاد الإمارة، ويدعم ريادتها عالمياً كوجهة مفضلة لنمو وتوسّع الشركات الكبرى والناشئة من مختلف انحاء العالم.

وأوضح أن إمارة دبي حققت إنجازا نوعياً بتقدمها إلى المرتبة الثالثة عالمياً من حيث إجمالي عدد المشاريع الاستثمارية الجديدة، إذ شهد عدد المُسجَّل منها في دبي ارتفاعاً بنسبة 40%، لتصل إلى 248 مشروعاً، بحسب بيانات "مرصد دبي للاستثمار" التابع لـ"مؤسسة دبي لتنمية الاستثمار"، إحدى مؤسسات دائرة التنمية الاقتصادية في دبي.

ولفت الشيخ حمدان إلى أن دبي حفظت على صدارتها بين أفضل المدن المستقطبة لمشروعات للاستثمار الأجنبي المباشر يعكس تنامي ثقة مجتمع الاستثمار العالمي في بيئة الأعمال المتطورة في الإمارة، وتنوّع الفرص الاستثمارية الجديدة في مختلف القطاعات الحيوية، لا سيما المعرفة والتكنولوجيا.

وتشير بيانات "مرصد دبي للاستثمار " إلى أن نسبة المشروعات التي تستخدم التكنولوجيا الفائقة والمتوسطة، بلغت 43% من أجمالي المشروعات الاستثمارية خلال النصف الأول من 2018، بحسب التصنيف المُعتمَد عالمياً من قِبَل منظمة التنمية والتعاون الاقتصادي.

ووفقا للشيخ حمدان، فقد حافظت دبي على استدامة جذب الاستثمارات الاستراتيجية من الدول الصناعية الكبرى خلال النصف الأول من 2018، حيث بلغت نسبة المشروعات الاستراتيجية 56% من إجمالي المشروعات الاستثمارية.

وتصدّرت الولايات المتحدة والهند وتايلاند واسبانيا والمملكة المتحدة قائمة دول المصدر لرؤوس أموال مشروعات الاستثمار الأجنبي المباشر، كما جاءت الولايات المتحدة في مقدمة الدول المصدر للمشروعات الاستثمارية وتلتها فرنسا والمملكة المتحدة والهند وسويسرا، بحسب بيانات مرصد دبي للاستثمار الأجنبي المباشر.

وتشهد إمارة دبي نمواً نوعياً في استثمارات التكنولوجيا المتقدمة، مثل الذكاء الاصطناعي والروبوتات وإنترنت الأشياء، تُوّجت العام الماضي بوصول الإمارة إلى موقع الصدارة عالمياً في مساهمة الاستثمار الأجنبي المباشر في نقل تكنولوجيا الذكاء الاصطناعي و الروبوتات، والمرتبة الثالثة عالمياً في قائمة أفضل 25 موقع للاستثمار في الذكاء الاصطناعي والروبوتكس، بعد سنغافورة وشنغهاي، بحسب تقرير مؤشر فايننشال تايمز "إف دي آي بنشمارك".

نشر