اكتشف مدى فعالية الاجتماعات في شركات الشرق الأوسط

اقتصاد
نشر
اكتشف مدى فعالية الاجتماعات في شركات الشرق الأوسط

نشر هذا المقال بالتعاون مع موقع التوظيف الإلكتروني بيت.كوم

يوجد نوعان من اجتماعات العمل: الجيدة والسيئة، فالاجتماعات الجيدة غالبًا ما تقدم نتائج متميزة وتساعد على اتخاذ قرارات جيدة وتعزّز الابتكار والإنتاجية، أما الاجتماعات السيئة فهي بمثابة مضيعة للجهد والوقت.

وفي سبيل معرفة مدى فعالية اجتماعات العمل في شركات الشرق الأوسط، قام بيت.كوم، أكبر موقع للوظائف في الشرق الأوسط، بإجراء استبيان تحت عنوان "الاجتماعات في شركات منطقة الشرق الأوسط"، حيث كشف أن 78٪ من الموظفين في المنطقة يعتبرون الاجتماعات وسيلة فعّالة لاتخاذ أهم القرارات.

مدة عقد الاجتماعات

قال 80٪ من المشاركين أنه في العادة يتم توزيع جدول الاجتماعات قبل عقدها، وهي تبدأ في مواعيدها المحددة (بحسب 88٪ منهم). ويوضح 52٪ من المشاركين أن الاجتماعات التي تُعقد في شركاتهم تنتهي عادة في مواعيدها المحددة أيضاً. ويعود ذلك على الأغلب إلى تأكيد ثلاثة أرباع المشاركين (76٪) أن سلوك الموظفين يكون ملائماً خلال هذه الاجتماعات، مما يسمح لهم بالوصول إلى إجماع حول القرارات الرئيسية الواجب اتخاذها.

فائدة الاجتماعات

يرى 73٪ أن الاجتماعات في شركاتهم تبقى متمحورة حول موضوعها الرئيسي. وإضافة إلى ذلك، يتفق 45٪ منهم بشدة على أن الأشخاص المناسبين يحضرون الاجتماعات التي يتعين عليهم حضورها عادةً، مع اتفاق 31٪ منهم على الأمر نفسه إلى حد ما، ما يؤدي إلى عملية اتخاذ قرارات أكثر سهولة. وفي واقع الأمر، يعتبر 78٪ من المشاركين أن الاجتماعات طريقة رائعة لوصول الشركة إلى قرارات جيدة، ويعتقد 72٪ أن الاجتماعات دائماً ما تكون مفيدة وتستغل الوقت بشكل جيد.

تسجيل الملاحظات أثناء الاجتماعات

قال 79٪ من المشاركين أنه يتم تسجيل ومشاركة القرارات الرئيسية بين الأشخاص في نهاية كل اجتماع، في حين يوضح 79٪ أن مسؤولية تنفيذها تقع على عاتق أشخاص معينين. وهو ما يوضح أن المهنيين في الشرق الأوسط يقومون بتسجيل ومتابعة تنفيذ القرارات الرئيسية التي يتم اتخاذها خلال الاجتماعات.

مشاركة الموظفين خلال الاجتماعات

يعتقد ستة من كل عشرة مشاركين (62٪) أن جميع الموظفين يشاركون بفعالية خلال الاجتماعات، وينطبق الأمر أيضاً على الموظفين الذين يشاركون عن بعد، وذلك بحسب 81٪ من المجيبين.

حول بيت.كوم

إن بيت.كوم هو أكبر موقع للوظائف في منطقة الشرق الأوسط مع أكثر من 40,000 صاحب عمل وأكثر من 33,700,000 باحث عن عمل مسجل في منطقة الشرق الأوسط وشمال افريقيا وكافة انحاء العالم، من كافة قطاعات العمل والجنسيات والمستويات المهنية. قم بالإعلان عن وظائف أو البحث عن وظائف على بيت.كوم واطلع على مصدر أهم باحثين عن عمل وأصحاب عمل في المنطقة.

نشر