تراجع حاد لأسعار النفط وسط تطمينات سعودية

اقتصاد
نشر
تراجع حاد لأسعار النفط وسط تطمينات سعودية

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) – تراجعت أسعار النفط بشكل حاد خلال تعاملات اليوم الثلاثاء، وسط تطمينات سعودية للأسواق العالمية بزيادة إنتاجها، في ظل قرب دخول العقوبات الأمريكية على قطاع النفط الإيراني حيز التنفيذ.

وهبط سعر خام برنت  اليوم بنسبة 4.7% ليسجل 76.3 دولار للبرميل، مقابل 80.1 دولار عند بدء التداولات، وتعهدت السعودية، أكبر مُصدر للنفط في العالم، اليوم الثلاثاء، بالاستمرار في تلبية طلبات عملائها، والعمل على تعويض فاقد المعروض النفطي في الفترة المقبلة، وقال وزير الطاقة السعودي خالد الفالح خلال مؤتمر مبادرة مستقبل الاستثمار بالرياض اليوم الثلاثاء: نؤمن بتحقيقنا شوطًا طويلًا في كسب ثقة المستثمرين والمساهمين، من خلال رفع عملية الإنتاج النفطي وضمان خلق حوار مشترك بين الدول المصدرة للنفط"، بحسب الموقع الإليكتروني للمؤتمر.

كان الفالح قد نفى، في حوار لوكالة الأنباء الروسية تاس أمس الإثنين، أي نية سعودية لتكرار حظر النفط كما حدث عام 1973، وأكد أن المملكة تفصل النفط عن السياسة، وأنها ستعمل على زيادة الإنتاج لتحقيق التوزان في السوق، إلا أنه قال أن المملكة لا تستطع تعويض السوق عن خروج 3 ملايين برميل يوميا، في إشارة لما قد يتعرض له السوق من فاقد في حالة حظر صادرات النفط الإيرانية نهائيا، مع بدء سريان العقوبات الأمريكية على طهران في 5 نوفمبر/تشرين الثاني المقبل.

وبحسب الوزير السعودي، رفعت المملكة إنتاجها إلى 10.7 مليون برميل يوميا، وبينما أكد وزير النفط الايراني بيجن زنكنه، عدم إمكانية حظر الصادرات النفطية الايرانية، وقال لوكالة تسنيم شبه الرسمية الإثنين : "لطالما تسعى أمريكا وراء فرض حظر على نفط ايران.. فإن اضطرابات سوق النفط ستستمر".

وفيما طالب الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، أعضاء منظمة أوبك بخفض أسعار النفط في أكثر من مناسبة، يرى الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، أن سعر النفط بين 65 دولار إلى 75 دولار للبرميل يعد سعرا مناسبا للشركات الروسية.

 

 

 

نشر