أسعار النفط الأمريكي تمر بأطول سلسلة هبوط منذ 34 عاما

اقتصاد
نشر
أسعار النفط الأمريكي تمر بأطول سلسلة هبوط منذ 34 عاما

نيويورك، الولايات المتحدة الأمريكية (CNN)- انخفضت أسعار النفط الأمريكي بنسبة 1٪ تقريبًا يوم الجمعة، وظلت لفترة وجيزة دون 60 دولارًا للبرميل، لتواصل أطول سلسة خسائر منذ 34 عاما.

وأغلقت أسعار الخام على انخفاض لليوم العاشر على التوالي، وهي أطول سلسلة خسائر لأسعار النفط الأمريكي منذ يوليو/ تموز 1984، وفقا لستاندرد آند بورز، ليفقد 21% خلال شهر واحد.

فبعدما بلغ خام تكساس أعلى مستوى في 4 سنوات عند 76.41 دولار في 3 أكتوبر/تشرين الأول، يعتبر أدنى سعر ليوم الجمعة عند 59.28 دولار للبرميل هو الأضعف منذ فبراير /شباط، على عكس التوقعات السابقة التي ذهبت إلى وصول أسعار النفط 100 دولار للبرميل، خاصة في ظل العقوبات الأمريكية على قطاع النفط الإيراني. 

ويثير هبوط أسعار النفط مخاوف نمو الاقتصاد العالمي من تسرب الهزة التي أصابت أسعار الأسهم إلى السلع، وكذلك قلق المستثمرين من أن يطيح التباطؤ الاقتصادي بالطلب على الطاقة.

وقال مايكل تران، مدير استراتيجية الطاقة العالمية لدى آر بي سي كابيتال ماركتس: " المخاطر التي تعزز ارتفاع الأسعار تميل الى الاتجاه الصعودي حتى نهاية العام".

ورغم انتعاش الأسهم في بورصة وول ستريت في الآونة الأخيرة، فقد استمر سعر النفط الخام في التعثر، بسبب خيبة أمل المستثمرين الذين يراهنون على ارتفاع الأسعار، من قرار إدارة ترامب بمنح إعفاءات مؤقتة تسمح لـ8 بلدان، منها الهند والصين بالاستمرار في شراء النفط من إيران، خامس أكبر منتج في العالم.

وقال الرئيس دونالد ترامب إن هذه الخطوة تهدف إلى تخفيف تأثير العقوبات على إيران، والتي دخلت حيز التنفيذ يوم الاثنين الماضي، وأضاف خلال مؤتمر صحفي الأربعاء : "سنترك بعض النفط يخرج إلى هذه الدول التي تحتاج إليه بالفعل، لأنني لا أريد أن أقود أسعار النفط إلى 100 دولار أو 150 دولاراً للبرميل، الأمر الذي قد يحدث بسهولة بالغة".

وفيما ادعى ترامب أن الأسعار قد انخفضت بشكل كبير في الآونة الأخيرة بسبب تدخلاته، إلا أن هبوط الأسعار يعود أيضا إلى المملكة العربية السعودية التي ارتفع انتجها إلى 10.7 مليون برميل يوميا مؤخرا، وزيادة الانتاج في تكساس إذ تجاوز إنتاج النفط الأمريكي 11 مليون برميل يومياً في أغسطس/آب  للمرة الأولى على الإطلاق، لتتجاوز الولايات المتحدة بذلك كلا من روسيا والمملكة العربية السعودية كأكبر منتج للنفط في العالم.

 وساعد فيضان الإنتاج في تكساس على رفع المخزونات الأمريكية من النفط، بمقدار 5.8 مليون برميل الأسبوع الماضي، لتزيد حاليا بنسبة 3٪ عن متوسط 5 سنوات، وفقا للحكومة الفيدرالية.

وأثار هبوط أسعار النفط قلق المستثمرين في قطاع الطاقة في وول ستريت، لكن بعض المحللين يحذرون من أن أزمة النفط قد تكون قصيرة الأجل، وتوقع كل من "غولدمان ساكس" و "آر بي سي" في الآونة الأخيرة انتعاش أسعار النفط مع تراجع الاستثناءات الممنوحة للدول من حظر شراء الخام الإيراني، حيث ينتاب المستثمرون القلق من محدودية قدرة السعودية وأمريكا على ارتفاع الطلب مستقبلا، حيث اقترب الانتاج السعودي من مستويات قياسية ، بينما يعاني الانتاج الأمريكي في ولاية تكساس من نفاذ خطوط الأنابيب الناقلة له، وهي الأزمة التي ستتواصل حتى النصف الثاني من عام 2019.

نشر