سوفت بنك تتأهب لأكبر طرح في أسواق المال العالمية منذ "علي بابا"

اقتصاد
نشر
سوفت بنك تتأهب لأكبر طرح في أسواق المال العالمية منذ "علي بابا"

هونج كونج (CNN) - قالت مجموعة "سوفت بنك" اليابانية، الإثنين، إنها تعتزم إصدار أسهم جديدة بـ2.4 تريليون ين، 21 مليار دولار، في وحدة الإتصالات المتنقلة التابعة لها، ليعد بذلك أكبر اكتتاب عام في العالم منذ أن تحولت "علي بابا" الصينية إلى شركة عامة في نيويورك عام 2014.

ويعد الاكتتاب العام جزءاً أساسيا من جهود الرئيس التنفيذي، ماسا سون، لتحويل سوفت بنك إلى مستثمر تكنولوجيا عالمي، وستنقسم الشركة إلى قسمين، مما يسمح للمستثمرين بالاختيار بين وحدة الاتصالات المتنقلة أو الأعمال الاستثمارية في مجال التكنولوجيا، والتي تشمل حصة كبيرة في العملاق الصيني علي بابا.

وحول سون نفسه إلى صانع تكنولوجيا عالمي، بعد إطلاق صندوق رؤية سوفت بنك بقيمة 93 مليار دولار العام الماضي، الذي تساهم فيه السعودية بنحو 45 مليار دولار، وضخ الصندوق استثمارات كبيرة في عشرات الشركات الناشئة مثل WeWork و Slack، كما ضخ سوفت بنك أموالا في شركات تكنولوجيا ذات عوائد مرتفعة مثل أوبر ومنافسها الصيني ديدي تشوكسينج.

وسيوفر بيع الأسهم في وحدة الهاتف المحمول مليارات الدولارات لسوفت بنك تمكنه من إبرام المزيد من الصفقات الكبرى.

كما سيكون لدى سوفت بنك خيار بيع أسهم أخرى بقيمة 240 مليار ين، تعادل 2.1 مليار دولار، إذا كان طلب المستثمرين قويًا، مما قد يرفع حجم الاكتتاب ليتجاوز 23 مليار دولار، ليصبح بذلك ثاني أكبر إدراج على الإطلاق، متجاوزا اكتتاب البنك الزراعي الصيني عام 2010، وفقا لبيانات Dealogic.

إلا أن الأرقام يمكن أن تتغير، إذ يقول سوفت بنك إن سعر سهمه البالغ 1500 ين ،13.17 دولار، والذي تقدر قيمة الشركة بناء عليه بـ63 مليار دولار،هو سعر مؤقت وسيتم تحديد السعر النهائي في 10 ديسمبر/كانون الأول، ، والتي سيظل سوفت بنك يملك ما لا يقل عن 60٪ منها بعد الطرح بالبورصة.

وسيبدأ التداول على أسهم وحدة الاتصالات التابعة للمجموعة اليابانية، في بورصة طوكيو يوم 19 ديسمبر/كانون الأول.

وكان سوفت بنك قد أعلن في وقت سابق من هذا العام عن خططه لطرح وحدة الهاتف النقال للاكتتاب العام، لكنه لم يذكر المبلغ الذي يطمح لجمعه، وظهرت مخاطر جديدة في القطاع قبل أقل من أسبوعين، حيث اشتعلت حرب أسعار بين مشغلي شبكات الهواتف النقالة في اليابان، وقالت شركة منافسة، إن تي تي دوكومو، إنها ستخفض أسعار باقات الهواتف النقالة بنسب تصل إلى 40٪، وتوقع محللون أن تتبعها سوفت بنك في هذه الخطوة.

نشر