أرامكو السعودية تستعيد صدارة موردي النفط للصين

اقتصاد
نشر
دقيقتين قراءة
أرامكو السعودية تستعيد صدارة موردي النفط للصين

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)-أعلنت شركة "أرامكو" السعودية عن توقيعها 5 اتفاقيات جديدة لتوريد النفط لعملاء صينيين، ليبلغ إجمالي حجم اتفاقيات التوريد إلى الصين خلال عام 2019 نحو 1.67 مليون برميل يومياً.

وقالت أرامكو، في بيان على موقعها الإلكتروني، أنها أصبحت أكبر مورد للصين بعد توقيعها عقود التوريد الجديدة، وهو اللقب الذي كانت تحمله في الفترة من عام 2006 وحتى عام 2016.

شهد معرض الصين الدولي للاستيراد الأول في شنغهاي مراسم التوقيع، كما وقّعت الشركة مذكرة تفاهم مع شركة النفط الوطنية الصينية للحصول على إمدادات إضافية اختيارية قدرها 100 ألف برميل يومياً، ليصل إجمالي الكميات التي وقعت الشركة على توريدها للعملاء الصينيين إلى 723 ألف برميل يومياً.

وقال أحمد السبيعي، نائب رئيس أرامكو السعودية للتسويق والمبيعات وتخطيط الإمداد: "إن اتفاقيات توريد النفط الموقعة في مؤتمر ابيك بسنغافورة ومعرض الصين الدولي للاستيراد بالصين تثبت مجددا أن شركة أرامكو السعودية هي خيار موثوق به بالنسبة لمصافي التكرير العالمية والتزامنا الشديد تجاه السوق الصيني".

كانت أرامكو قد وقعت مع شركة تشجيانغ للبترول والكيماويات المحدودة (ZPC) على توريد 116 مليون برميل يومياً على هامش المؤتمر السنوي الرابع والثلاثين للبترول الآسيوي - آبيك في سنغافورة.

 

وأضافت الشركة أن اتفاقيات التوريد الجديدة تأتي نتيجة لجهود التسويق التي تركز على تنويع العملاء، والعلاقات الاستراتيجية، واستغلال الطلب الإقليمي الذي لم توفره أرامكو السعودية سابقاً، وشددت على اهمية تنويع قاعدة عملاء أرامكو السعودية والاستحواذ على حصة كبيرة من الطلب الصيني المتزايد على النفط في المستقبل.

نشر