جولة جديدة من الحرب التجارية.. الصين تحظر معظم هواتف "آيفون"

اقتصاد
نشر
4 دقائق قراءة
شاهد مقاطع فيديو ذات صلة
جولة جديدة من الحرب التجارية.. الصين تحظر معظم هواتف آيفون

نيويورك، الولايات المتحدة (CNN)-- حظرت محكمة صينية بيع واستيراد معظم موديلات "آيفون"، في خطوة غير متوقعة قد تتسبب في تصعيد الحرب التجارية بين الولايات المتحدة والصين.

وصادقت المحكمة الصينية على اثنين من طلبات شركة صناعة الرقائق الالكترونية الأمريكية، كوالكوم، والتي ادعت أن آبل انتهكت اثنين من براءات اختراعها في موديلات آيفون بداية من 6S وحتى iPhone X، وتسمح براءات الاختراع للأشخاص بتحرير الصور وتغيير حجمها على الهاتف وإدارة التطبيقات، من خلال استخدام شاشة تعمل باللمس، وفقًا لكوالكوم.

وقال دون روزنبرج، المحامي الموكل من كوالكوم في بيان: "نقدر بشدة علاقاتنا مع العملاء ونادرا ما نلجأ إلى المحاكم، لكننا نؤمن أيضا بضرورة حماية حقوق الملكية الفكرية، إذ تستمر آبل في الاستفادة من ملكيتنا الفكرية بينما ترفض تعويضنا".

أضاف روزنبرج: "إذا أقدمت شركة أبل على انتهاك الأحكام، فسوف تسعى شركة كوالكوم إلى تنفيذها من خلال محاكم الإنفاذ التي تشكل جزءًا من نظام المحاكم الصينية".

وانخفض سهم آبل 2 ٪ في التعاملات الصباحية الاثنين، وقالت تعليقا على الحكم الصيني: "جهد كوالكوم لحظر منتجاتنا هو خطوة يائسة أخرى من قبل شركة تخضع ممارساتها غير القانونية للتحقيق من قبل المنظمين حول العالم".

واتهمت آبل كوالكوم باتباع "حيل قذرة"، بما في ذلك تأكيد براءة اختراع تم إبطالها من قبل المحاكم الدولية، وبراءات اختراع أخرى لم تستخدمها من قبل، وأكدت آبل أنها سترد قانونيا في المحكمة، بينما قالت كوالكوم إن شركة آبل "مدينة لها بالمال" لاستخدامها التكنولوجيا الخاصة بها.

تصاعد نذر الحرب التجارية

ويهدد الحكم بتصعيد الحرب التجارية بين أمريكا والصين، خاصة أنه كان من المتوقع على نطاق واسع أن ترفض الصين طلب كوالكوم حظر منتجات آبل.

ويأتي هذا الحكم بعد أيام من موافقة الرئيس دونالد ترامب والرئيس شي جينبينغ على هدنة تجارية مدتها 90 يومًا ، فيما أعلنت كندا أنها تحتفظ بتسليم المسئولة المالية بشركة هواوي، أكبر شركة اتصالات في الصين إلى الولايات المتحدة، والتي تتهمها بخرق العقوبات على إيران.

معركة عالمية بين عمالقة التكنولوجيا

تبادلت آبل وكوالكوم رفع الدعاوى القضائية في المحاكم بجميع أنحاء العالم، وفي العام الماضي 2017 ، رفعت شركة صانعة آيفون دعوى قضائية ضد شركة كوالكوم طالبت فيها بمليار دولار تعويضا بعدما توقفت شركة تصنيع الرقائق عن الدفع مقابل حصولها على الحق الحصري لوضع رقائقها في أجهزة آيفون.

وحجبت كوالكوم مدفوعاتها بعد أن بدأ الاتحاد الأوروبي التحقيق فيها، واعتبر الاتحاد الأوروبي أن المدفوعات التي تطالب بها آبل غير قانونية، قبل أن تأمر المفوضية الأوروبية كوالكوم في يناير/كانون الثاني 2018 كوالكوم بدفع غرامة 1.2 مليار دولار بسبب هذه القضية.

كما دخلت الشركتان في العديد من النزاعات المتعلقة ببراءات الاختراع، حيث طلبت كوالكوم من قاض فيدرالي أمريكي حظر بيع أجهزة آيفون في حالة واحدة، وفي يونيو/ حزيران الماضي، وجد قاض في لجنة التجارة الدولية أن آبل قد انتهكت واحدة من براءات الاختراع كوالكوم المتعلقة بتكنولوجيا توفير الطاقة.

نشر