رولزرويس لـ"محركات الطائرات" تستبق بريكست بهذه الخطوة

اقتصاد
نشر
رولزرويس لـ"محركات الطائرات" تستبق بريكست بهذه الخطوة
01:41
خسائر بريطانيا الاقتصادية من بريكسيت.. أكثر من سيناريو

لندن (CNN)-- حذرت شركات ومجموعات صناعية بريطانية، الأربعاء، من دخول البلاد في مزيد من الاضطرابات السياسية، في ظل مواجهة رئيسة الوزراء تيريزا ماي تحديات تتعلق بكيفية خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، وتلخصت رسالة الشركات للسياسيين البريطانيين في ضرورة "التوقف عن العبث".

وأكدت شركة كبرى في المملكة المتحدة، أنها قامت بتفعيل خطط طوارئ، وقالت شركة رولز رويس لصناعة محركات الطائرات إنها بدأت في تخزين أجزاء للمساعدة في تقليل الأضرار الناجمة عن البريكست.

ويتبقى فقط نحو 107 أيام قبل أن تغادر بريطانيا الاتحاد الأوروبي، ومازال البرلمان منقسم بشدة حول كيفية الخروج من تحالف مع أكبر شريك تجاري للمملكة.

وفشلت  ماي في تأمين الدعم لصفقة الخروج التي حصلت عليها في اجتماعات بروكسل، وتواجه الآن تمردًا من داخل حزبها.

وقال آدم مارشال المدير العام لغرف التجارة البريطانية في بيان: "الفزع المطلق بين الشركات التي تراقب الأحداث غير مبالغ فيه".

وأضاف: "شركات المملكة قلقة، والمستثمرون في أنحاء العالم يشعرون بالدهشة وخيبة الأمل، كما تظهر الأسواق توترات خطيرة مع استمرار هذه الملحمة السياسية".

اتخذت الشركات في جميع أنحاء المملكة المتحدة بالفعل خطوات تحضيرية لمواجهة البريكست، حيث قامت العديد من البنوك الكبرى منهم دويتشه بنك وجولدن مان ساكس وسيتي جروب بنقل أجزاء من أعمالهم خارج المملكة المتحدة.

وقالت شركة باناسونيك في أغسطس/ أب الماضي  إنها ستنقل مقرها الأوروبي إلى أمستردام ، وقد فتحت شركات أخرى مكاتب لها في الاتحاد الأوروبي لضمان استمرار أعمالها التجارية، بينما قالت مجموعة الهندسة الألمانية شيفلر إنها ستغلق مصنعين في المملكة المتحدة بسبب عدم اليقين.

السيناريو الأكثر إثارة للقلق للعمل هو خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي دون التوصل إلى اتفاق، مما يؤدي إلى حواجز تجارية جديدة.

وحذرت شركة ايرباص من أنها قد تضطر لمغادرة البلاد إذا لم يكن هناك اتفاق على الترتيبات التجارية للاتحاد الأوروبي، كما قالت شركات صناعة السيارات مثل نيسان وبي إم دبليو وجاكوار لاند روفر، إنها ستتأثر أيضاً بشكل كبير.

وذكر مايك شيري، رئيس اتحاد الشركات الصغيرة، إن الثقة بين أعضاء الاتحاد انخفضت إلى أدنى مستوى لها منذ الأزمة المالية.

وقال  شيري:"لا نعرف ما هي البيئة الاقتصادية التي سنعمل فيها بعد 100 يوم فقط ... هذا يجعل التخطيط للمستقبل مستحيلاً".

نشر