روحاني: إيران تواجه حربا اقتصادية والشعب سيواجه بعض المشاكل

اقتصاد
نشر
روحاني: إيران تواجه حربًا اقتصادية والشعب سيواجه بعض المشاكل

دبي، الإمارات االعربية المتحدة (CNN)-- طالب الرئيس الإيراني حسن روحاني، الحكومة بضرورة العمل على خفض أسعار السلع إلى مستويات مقبولة، "لكي لا يُظلم الناس".

وأضاف روحاني خلال ترأسه اجتماع لمجلس الوزراء، مساء الأربعاء، أن "إيران تواجه حاليًا حربًا اقتصادية ونفسية، ولا يمكن القول بأن الأوضاع عادية"، وفقًا لوكالة الأنباء الإيرانية الرسمية (إرنا).

وقال الرئيس روحاني إن "البلاد تمر حاليًا بفترة حظر، وفي مثل هذه الظروف سيواجه الشعب بلا شك بعض المشاكل"، مشددًا على "ضرورة أن يتحد أبناء الشعب في هذه المرحلة الزمنية وأن يساعد بعضهم بعضا".

وشدد روحاني على ضرورة انخفاض أسعار السلع، وخلق نوع من التوازن في تكاليف الحياة اليومية للمواطنين.

وقال الرئيس الإيراني: "إن إحدى المسائل الهامة في هذه المرحلة، هي أن يحصل الناس على البضائع والسلع الأساسية، وألا يواجه المواطنون مشاكل في هذا الخصوص، كما يتوجب أن تصل الأسعار إلى توازن معقول لكي لا يظلم أحد".

من جهة أخرى، يقدم الرئيس روحاني، الأحد المقبل، لائحة الميزانية العامة للبلاد الخاصة بالعام المقبل (يبدأ في 21 مارس/آذار).

ويعتزم روحاني الحضور في الاجتماع المفتوح لمجلس الشورى الإيراني، الأحد المقبل، لتقديم إيضاحات حول الميزانية إلى النواب خلال الاجتماع.

وفرضت الولايات المتحدة، عقوبات اقتصادية على إيران، بعدما أعلن الرئيس دونالد ترامب في بداية آيار/مايو الماضي انسحاب واشنطن من الاتفاق النووي الإيراني، وقرر إعادة فرض هذه العقوبات، وطالب المجتمع الدولي بالالتزام بها.

وتشمل هذه العقوبات، حسب وزارة المالية الأمريكية، عمليات شراء الدولار الأمريكي من قبل النظام الإيراني، وعقوبات على قطاع النفط، وتجارة الذهب والمعادن الثمينة، وعلى قطاع السيارات الإيراني، كما تم فرض حظر على المعاملات التجارية الهامة التي تعتمد على الريال الإيراني في البيع أو الشراء، وعلى الحسابات البنكية التي تحتفظ بمبالغ كبيرة من الريال الإيراني خارج إيران.

نشر