ولي العهد السعودي: الإصلاحات الاقتصادية خفضت عجز الميزانية السعودية

اقتصاد
نشر
دقيقتين قراءة
ولي العهد: الإصلاحات الاقتصادية خفضت عجز الميزانية السعودية  

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)-- أكد ولي العهد السعودي، الأمير محمد بن سلمان، أن الإصلاحات الاقتصادية والهيكلية في الاقتصاد السعودي تسير بخطى ثابتة نحو تحقيق أهداف (رؤية المملكة 2030 )، الرامية إلى تنويع الاقتصاد وتحقيق الاستقرار الاقتصادي والاستدامة المالية، إلى جانب تحفيز القطاع الخاص والعمل على تحسين مستويات المعيشة للمواطنين.

وقال في تصريح صحفي عقب الإعلان عن الميزانية العامة للمملكة لعام 2019: "ميزانية هذا العام تواصل رفع كفاءة الإدارة المالية العامة، وتعزيز الاستقرار الاقتصادي والاستدامة المالية".

وأوضح الأمير محمد بن سلمان، في تصريحاته التي نقلتها وكالة الأنباء السعودية الرسمية (واس)، أن الاستقرار المالي ركيزة أساسية للتقدم والنمو الاقتصادي، وأن النتائج المالية الإيجابية التي تعكسها مؤشرات الميزانية، تأتي في إطار السعي نحو تحقيق الاستدامة المالية على المدى المتوسط وفقاً لرؤية المملكة 2030.

وأضاف أن الإصلاحات والمبادرات الاقتصادية التي تم تطبيقها خلال العامين الماضيين ساهمت بشكل مباشر في خفض معدلات عجز الميزانية خلال الأعوام 2016 و2017 و 2018 بواقع 12.8% و9.3% و4.6% على الترتيب، مع ارتفاع حجم الإنفاق سنوياً.

وأكد ولي العهد على فعالية هذه الإصلاحات والمبادرات من خلال أثرها الواضح على رفع مؤشرات نمو الاقتصاد الوطني خلال الفترة الماضية.

وأشار إلى أنه وفقاً لبيان الميزانية العامة للدولة من المتوقع أن يصل نمو الناتج المحلي الإجمالي الحقيقي لعام 2019 إلى 2.6% مقارنة بما كان عليه في عامي 2017 و2018 بواقع 0.9% و2.3% على التوالي.

وشدد الأمير محمد بن سلمان، على أن الحكومة ماضية في تنويع مصادر الإيرادات وتعزيز الاستدامة المالية من خلال زيادة الإيرادات غير النفطية والتي سجلت ارتفاعاً من 127 مليار ريال في 2014 (33.8 مليار دولار)، إلى 287 مليار ريال (76.5 مليار دولار) في عام 2018.

ومن المتوقع، وفقاً لبيان الميزانية العامة للدولة، أن تصل إلى 313 مليار ريال (83.4 مليار دولار) في عام 2019.

نشر