وزير النفط الإيراني: خطة "تقنين" البنزين تخصص لترا واحدا يوميا للفرد

اقتصاد
نشر
وزير النفط الإيراني: خطة "تقنين" البنزين تخصص ليترا واحدا يوميا للفرد

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)-- قال وزير النفط الإيراني، بيجن زنكنه، إن لجنة المواءمة في مجلس الشورى البرلمان الإيراني، ناقشت 10 مقترحات، لزيادة أسعار البنزين، أو تقنين استهلاكه في السوق المحلية، إلا أنه لم تتم المصادقة على أي من هذه المقترحات، وفقا لوكالة الأنباء الإيرانية (فارس).

أوضح زنكنه، في تصريحات، الإثنين، أن مشروع تقنين البنزين، يتمثل في تخصيص لتر واحد من البنزين يوميا لكل فرد في إيران، بغض النظر عما إذا كان يمتلك سيارة أو دراجة نارية.

وأكد وزير النفط، أنه تم تداول أحاديث في مجلس الوزراء، بشأن تقنين البنزين أو زيادة أسعاره، إلا أنه لم يتم حتى الآن اتخاذ أي قرار في هذا المجال.

وشدد زنكنه، على ضرورة البحث عن آلية لتحسين وضع البنزين في السوق المحلية، وذلك من خلال التعاون بين الحكومة والبرلمان.

وأضاف أن لجنة الطاقة قامت بإجراءات للحد من استهلاك البنزين والحيلولة دون تهريبه، وهي بصدد وضع خطة لتحسين الظروف من خلال جمع المعلومات من الاجهزة التنفيذية.

ودعا وزير النفط، إلى ضرورة أن تقوم مصانع السيارات، بتحسين استهلاك المحركات للوقود.

وفي نهاية ديسمبر/ كانون أول الماضي، أعلن وزير النفط الإيراني، أن طاقة إنتاج بلاده من البنزين ستبلغ 100 مليون لتر يوميا في المستقبل القريب، مؤكدا حينها أنه لا حاجة لاستيراد البنزين، وأن وضع البلاد مناسب في مجال احتياطي وانتاج البنزين.

وفي تصريحات سابقة، أكد رئيس منظمة التخطيط والميزانية في الحكومة الإيرانية محمد باقر نوبخت، على أن سعر البنزين لن يرتفع في ميزانية البلاد للعام الايراني القادم (يبدأ في 21 مارس/ آذار 2019) وسيبقى سعر اللتر الواحد منه 1000 تومان (نحو 25 سنتا أمريكيا).

نشر