روحاني: الخارجية والنفط و"المركزي" بالخط الأمامي لمواجه أمريكا

اقتصاد
نشر
روحاني: الخارجية والنفط و"المركزي" بالخط الأمامي لمواجه أمريكا

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) --قال الرئيس الإيراني حسن روحاني، إن الولايات المتحدة الأمريكية، عبأت كل جهدها في الحظر ضد إيران على النظام المصرفي، وقطاع النفط، وسائر المجالات الاقتصادية، معتبرا أن وزارتي الخارجية والنفط، إضافة للبنك المركزي، تأتي في الخط الأمامي ضد الحظر الأمريكي.

جاء ذلك في كلمة القاها الرئيس روحاني، مساء أمس الثلاثاء، خلال الاجتماع الـ58 للجمعية العامة السنوية للبنك المركزي الإيراني، بحسب وكالة الأنباء الإيرانية الرسمية (فارس).

وأضاف الرئيس الإيراني، "خطنا الأمامي في مواجهة أمريكا، مؤلف من وزارتي الخارجية والنفط، والبنك المركزي فيما تاتي بقية الوزارات في الخط الثاني"،

وتابع "الضغوط الرئسية للحظر الأمريكي، كانت على كاهل هذه المؤسسات الثلاث، إنني أوجه الشكر لوزير الخارجية محمد جواد ظريف، ومحافظ البنك المركزي عبدالناصر همتي، ووزير النفط بيجن زنغنه لصمودهم وقدرتهم المتمثلة في الخط الأمامي لمواجهة الولايات المتحدة وتحملهم الضغوط".

وأكد روحاني، ضرورة أن تكون لبنوك البلاد علاقات أسهل مع بنوك العالم، من أجل الدفع بعجلة الاقتصاد إلى الأمام.

وأعرب الرئيس روحاني، عن اعتقاده بضرورة الموافقة على لائحة "FATEF" من قبل مجمع تشخيص مصلحة النظام، مضيفا "لو انقطع ارتباطنا مع مجموعة العمل المالي الدولية (FATEF) فان انشطتنا المصرفية ستواجه مشكلة على الصعيد العالمي".

ولفت روحاني إلى نجاح الحكومة في مجال الصادرات والواردات، فوفقا لاحصائيات الواردات والصادرات فان الميزان التجاري يشير الى فائض بنسبة 1.5%، حيث زادت واردات بعض السلع الأساسية، وانخفضت في حالات أخرى.

نشر