العراق وإيران توقعان اتفاقيات في قطاعي النفط والكهرباء

اقتصاد
نشر
العراق وإيران توقعان اتفاقيات في مجال النفط والكهرباء

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) --وقعت دولتا العراق وإيران، عدة اتفاقيات في قطاعي النفط والغاز والكهرباء، تتضمن تطوير حقول نفط مشتركة، وإعادة تأهيل شبكة الكهرباء العراقية، إضافة إلى مد خط أنابيب لنقل الغاز الإيراني إلى العراق.

ووصل رئيس الوزراء العراقي عادل عبدالمهدي، إلى العاصمة الإيرانية طهران، صباح السبت، على رأس وفد سياسي واقتصادي رفيع المستوى تلبية لدعوة من الرئيس الايراني حسن روحاني، والتقى عبد المهدي المرشد الإيراني علي خامنئي، مساء نفس اليوم.

وأجرى عبدالمهدي، خلال زيارته التي استغرقت يومين محادثات مع الرئيس روحاني وعدد من كبار المسؤولين الإيرانيين، وشارك في الاجتماع الثالث للجنة الاقتصادية المشتركة بين البلدين.

وقال مساعد وزير النفط الإيراني، للشؤون الدولية والتجارية، أمير حسين زماني نيا، إن تطوير حقول النفط المشتركة، وإعادة تأهيل المصافي القديمة في العراق، وإنشاء شبكة لإيصال الغاز وتصدير الخدمات التقنية والهندسية إلى العراق، شكلت أهم محاور الإتفاقات النفطية بين طهران وبغداد.

جاءت تصريحات زماني نيا، على هامش زيارة وزير النفط العراقي ثامر غضبان، الأحد، لشركة تصميم وهندسة صناعات الطاقة الإيرانية، وفقا لوكالة الأنباء الإيرانية الرسمية (إرنا).

وأضاف مساعد وزير النفط الإيراني، أن مذكرة التفاهم التي وقعت مع العراق، تنص أيضا على تحديث المصافي القديمة في العراق، وتطوير حقلي نفت شهر، وخرمشهر، النفطيين بشكل مشترك بين البلدين، وكذلك إنشاء خط أنوب المشتقات النفطية بين آبادان (جنوب غرب إيران) والبصرة (جنوب العراق).

من جانبه، أعلن وزير الطاقة الإيراني رضا اردكانيان في كلمته أمام الملتقي الاقتصادي الإيراني العراقي في غرفة التجارة الإيرانية، الأحد، أنه وقع مع نظيره العراقي خطة مشتركة لإعادة تاهيل قطاع الكهرباء في العراق في غضون ثلاثة اعوام.

وقال إن هذه الخطة، على أعتاب التنفيذ، وتتضمن عدة مراحل مختلفة، وتستهدف الحد من هدر الطاقة الكهربائية، داخل شبكة الكهرباء في العراق من 50% إلى 20% في غضون 3 أعوام، مما يعني رفع طاقة توليد الكهرباء بنسبة 30%.

وأكد اردكانيان، أن العراق سدد حتى الآن 90% من قيمة الكهرباء المستورد من إيران وسيقوم بتسديد بقية المبلغ وفق العقد المبرم.

من جانبه، قال النائب الاول لرئیس الجمهوریة اسحاق جهانغیری، إن استراتیجیة إیران فی مجال تنمیة التعاون الاقتصادی والسیاسی مع العراق، تتمثل فی بلوغ حجم التجارة بین البلدین 20 ملیار دولار سنویا.

وأضاف خلال الملتقی المشترك لرجال الاعمال الایرانیین والعراقیین الذی انعقد، الأحد بمقر غرفة التجارة الایرانیة، أن إیران تهدف إلى تحقیق هذا المنشود بحلول عام 1400 الایرانی (منتصف عام 2021).

وفي سياق متصل، وقعت بورصة السلع الإیرانیة وغرفة التجارة فی البصرة، الأحد، اتفاقا لتدشین بورصة مشتركة للسلع بین الجانبین.

وتتضمن محاور الاتفاق؛ انشاء فرع لبورصة السلع الإیرانیة فی بغداد، ومن ثم فی اقلیم كردستان العراق والنجف، وذلك لتسهیل ایجاد مؤسسات وساطة مالیة ذات صلة بأنشطة بورصة السلع فی العراق، ومشاركة البورصة الإیرانیة بلا وسیط فی المناقصات الحكومیة فی العراق.

نشر